الأردن: الحكومة ترضخ لإضراب المعلّمين؛ إقرارُ زيادة علاوة

الأردن: الحكومة ترضخ لإضراب المعلّمين؛ إقرارُ زيادة علاوة
من مظاهرة للمعلمين في الدوار الربع في عمان (أرشيفيّة)

قرّرت الحكومة الأردنية، اليوم السبت، زيادة نسب العلاوات الممنوحة للمعلمين وفق نظام الرتب، لتُضاف إلى علاوة الـ100%، التي يتقاضاها المعلمون بالأساس، وذلك في قرارٍ جاء بعد ساعات من حوار بين الحكومة ونقابة المعلمين، لم يسفر عن نتائج تُذكر، وإعلان المعلمين الاستمرار في الإضراب، وفق ما أوردت وكالة "الأناضول" للأنباء.

وقال رئيس الحكومة، عمر الرزاز إن العلاوة التي تتراوح قيمتها ما بين 24 دينارا، و31 دينارا، لكافة المعلمين، حسب رتبهم؛ ستدخل حيز التنفيذ اعتبارا من مطلع تشرين الأول/ أكتوبر المقبل، حال انتظام الدراسة.

ومن المنتظر أن يرد نائب نقيب المعلمين ناصر النواصرة على تصريحات الرزاز، في وقت لاحق اليوم، وموقفهم بشأن العلاوة التي أقرتها الحكومة.

وتتمسك النقابة، وهي تضم نحو 140 ألف معلم، باستمرار الإضراب حتى الحصول على العلاوة، ومحاسبة المسؤول عن تعرض معلمين لانتهاكات خلال احتجاجهم في 5 أيلول/ سبتمبر الجاري.

وتبلغ العلاوة 50 بالمئة من الراتب الأساسي، وتقول النقابة إنها توصلت إلى اتفاق بشأنها مع الحكومة، عام 2014، بينما تقول الحكومة الحالية إن تلك النسبة مرتبطة بتطوير الأداء.

يُذكر أن الرتب المعمول بها في وزارة التربية والتعليم هي: معلم مساعد، ومعلم، ومعلم أول، ومعلم خبير.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"