مصرع شخصين في "حادث تشغيل" بمصفاة تابعة لـ"أرامكو"

مصرع شخصين في "حادث تشغيل" بمصفاة تابعة لـ"أرامكو"
(أ ف ب)

لقي شخصان مصرعهما وأصيب آخران، في حادث وقع أثناء أعمال صيانة جرت قبل يومين في مصفاة "ساسرف" النفطية التابعة لشركة "أرامكو" السعودية، بحسب ما أعلنت الشركة، مساء اليوم، الثلاثاء.

وقالت إدارة المصفاة الواقعة في الجبيل شرقي السعودية، في بيان عبر موقعها الإلكتروني: "مساء الأول من أمس، الأحد، استجابت فرق الطوارئ في المصفاة لحادث تشغيلي وقع أثناء قيام موظفي المقاول بتهيئة أحد الخزانات للتشغيل"، دون تفاصيل عن طبيعة تواجد المقاول داخل المنشأة النفطية ومهامه.

وأضاف البيان: "نتج عن الحادث وفاة اثنين وإصابة اثنين جميعم من موظفي المقاول، ولم تتأثر أعمال الصيانة". 

وأكدت أنها طبقت خطة الطوارئ لاحتواء ومعرفة أسباب الحادث، واتخاذ مزيد من تدابير السلامة منها لمنع وقوع المزيد من الحوادث.

ووفق تعريف "ساسرف" عبر موقعها الإلكتروني، فهي شركة سعودية مملوكة بالكامل لشركة أرامكو السعودية، وتقوم المصفاة بعملية تكرير النفط الخام وتحويله إلى منتجات بترولية إمداد الأسواق المحلية والخارجية.

وتبلغ الطاقة الإنتاجية للمصفاة 305 آلاف برميل نفط يوميا، وتوظف المصفاة أكثر من 700 موظف، أغلبيتهم سعوديون.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من السلطات السعودية أو أرامكو بشأن تفاصيل إضافية عن الحادث.

ومنتصف أيلول/ سبتمبر الماضي، أعلنت الرياض السيطرة على حريقين نشبا في منشأتي "بقيق" و"خريص" التابعتين لـ"أرامكو"، جراء استهدافهما بطائرات مسيرة، تبنته جماعة "الحوثي"، فيما اتهمت واشنطن والرياض، إيران بالمسؤولية عنه، لكن طهران نفت ذلك. وعقب ذلك، نشرت واشنطن ألف جندي في السعودية ردا على الهجمات.