رئيس وزراء قطر ينوب عن أميرها في قمة بالرياض

رئيس وزراء قطر ينوب عن أميرها في قمة بالرياض
العلم القطري في الرياض، أمس (أ.ب.)

كلف أمير دولة قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، رئيس الوزراء بحضور قمة مجلس التعاون الخليجي في الرياض نيابة عنه، وذلك على خلفية مقاطعة السعودية قطر، عام 2017، ما تسبب بنشوء أزمة في العلاقات.

وعلقت جهات آمالا معلّقة على حضور أمير قطر للقمة، في أعقاب مؤشرات على احتمال حدوث انفراج في الخلاف السياسي الناتج عن قطع السعودية والبحرين والإمارات ومصر علاقاتها مع الدوحة، في العام 2017.

وقالت وكالة الأنباء القطرية اليوم، الثلاثاء، إنه "بتكليف من حضرة صاحب السمو يترأّس معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، وفد دولة قطر" في قمة الرياض اليوم.

ويذكر أن قطر رفضت اتهامات الدول التي قاطعتها بأنها تدعم تنظيمات متطرفة، كما أكدت أنها لن تنصاع لشروط الدول الأربع.

وأدى الانشقاق الإقليمي لتشتت العديد من الأسر وارتفاع تكلفة الأعمال التجارية بعدما فرضت السعودية والدول الحليفة لها مقاطعة اقتصادية على قطر، ومنعت طائراتها من عبور أجوائها.

وفي الأسابيع الأخيرة، ظهرت بوادر انفراج، إذ شاركت السعودية والإمارات والبحرين في كأس الخليج لكرة القدم في قطر هذا الشهر، قبل أن يعلن وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، عن إحراز "بعض التقدم" خلال مباحثات مع السعودية.

وكان رئيس الوزراء القطري ترأّس وفد بلاده في سلسلة اجتماعات في مكة، في أيار/مايو الماضي، لبحث التوترات بين دول الخليج، في أول تمثيل قطري رفيع المستوى بين البلدين منذ المقاطعة التي قادتها الرياض ضد الدوحة.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة