مصر: النيابة العامة تفتح تحقيقًا بقضيّة اغتصاب جماعي

مصر: النيابة العامة تفتح تحقيقًا بقضيّة اغتصاب جماعي
(توضيحية Pixabay)

فتحت النيابة العامة المصريّة، مساء الأربعاء، تحقيقًا في قضيّة اغتصاب جماعي في فندق شهير في القاهرة، ويشتبه أن الحادثة وقعت عام 2014 وطفت على سطح ساحة الرأي العام فقط في الشهر الأخير من خلال شبكات التواصل الاجتماعي.

وقالت النيابة العامة في بيان إنها تلقت "كتابا من المجلس القومي للمرأة مرفقا بشكوى قدمتها إحدى الفتيات إلى المجلس عن تعدي بعض الأشخاص عليها جنسيا عام 2014 داخل فندق ‘فيرمونت نايل سيتي‘ بالقاهرة".

وأشار البيان أيضا إلى تلقي "شهادات مقدمة من البعض حول معلوماتهم عن الواقعة".

ونُشرت مزاعم حول واقعة اغتصاب جماعي في فندق شهير في القاهرة على حساب يحظى بمتابعة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، ما أثار موجة جديدة من حملة #أنا_أيضا في مصر.

وحصل الاعتداء عام 2014 في الفندق، حيث خدّر ستة رجال فتاة واغتصبوها، وفق حساب "شرطة الاعتداء" على موقع "إنستغرام".

وانتشرت على الإنترنت أسماء وصور المتهمين المتحدرين من عائلات معروفة، وأكد فندق "فيرمونت نايل سيتي" الأسبوع الماضي فتح تحقيق حول الاتهامات.

وقالت مسؤولة الإعلام في الفندق، يارا الدوقي، لوكالة "فرانس برس" إن "الفندق فتح تحقيقا داخليا بعد اطلاعه على مزاعم مزعجة".

وأكدت أن الفندق وشرطة السياحة لم يتلقيا أي شكاوى حول حصول اعتداء، مشيرة الى أن الفندق وطاقمه ملتزمان مساعدة السلطات المختصة.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ