الملك عبد الله: الطريق الوحيد للسلام يجب أن يفضي لدولة فلسطينية مستقلة

الملك عبد الله: الطريق الوحيد للسلام يجب أن يفضي لدولة فلسطينية مستقلة
الملك عبد الله الثاني في مقطع مصور مسجل مسبقًا (أ ب)

قال الملك الأردني، عبد الله الثاني، خلال كلمته في الجلسة العامة لاجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، في دورتها الـ75، التي بدأت أعمالها، الثلاثاء، عبر تقنية الاتصال المرئيّ، إن الطريق الوحيد نحو السلام العادل والدائم يجب أن يفضي إلى قيام الدولة الفلسطينية المستقلة، ذات السيادة.

وذكر أن "الصراع الفلسطيني الإسرائيلي هو الصراع الوحيد الذي بدأ منذ تأسيس الأمم المتحدة، وما زال يتفاقم إلى يومنا هذا".

وتابع: "السبيل الوحيد لإنهاء الصراع المركزي في منطقتي، مبني على حل الدولتين، وفقا للقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة".

وأردف: "لا يمكننا الوصول إلى حل لهذا الصراع، دون العمل للحفاظ على القدس الشريف كمدينة تجمعنا ورمزا للسلام، لجميع البشرية".

وقال الملك عبد الله: "الطريق الوحيد نحو السلام العادل والدائم يجب أن يفضي إلى قيام الدولة الفلسطينية المستقلة، ذات السيادة، والقابلة للحياة، على خطوط الرابع من حزيران/ يونيو عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، لتعيش في أمن وسلام إلى جانب إسرائيل".