العراق: إطلاق تنسيقيّة لرفض التطبيع مع إسرائيل

العراق: إطلاق تنسيقيّة لرفض التطبيع مع إسرائيل
من اللقاء (وفا)

أعلنت قوى مدنية عراقية، اليوم، السبت، عن تأسيس تنسيقية لمواجهة التطبيع مع إسرائيل، تشكّل إطارا للتحرك العملي والتعبئة الجماهيرية.

وستكون التنسيقيّة مفتوحة لجميع القوى والأحزاب والأجسام النقابية والأكاديمية والثقافية العراقية، بحسب بيان صادر عنا، أوردته وكالة "وفا".

وجاء الإعلان عن التنسيقية في ختام مهرجان تضامني نظمه تجمع القوى المدنية الوطنية العراقية، بالتعاون مع سفارة فلسطين، اليوم السبت، تنديدا باتفاقيّات التطبيع الإماراتية والبحرينيّة مع إسرائيل، ودعما لنضال وصمود وحقوق شعبنا الفلسطيني، بمشاركة ما يزيد على ثلاثمائة شخصية عراقية، وعدد من السفراء والدبلوماسيين العرب والأجانب.

وأكّد التجمع في بيان ختامي أصدره عقب المهرجان، أن تجمع القوى المدنية الوطنية العراقية والأحزاب السياسية في الشخصيات العشائرية والأكاديمية المستقلة في العراق، ترفض وتستنكر وتشجب التطبيع مع دولة الاحتلال وتطالب الدول المطبعة بالتراجع عن اتفاقياتها.

ودعا البيانُ الشعوبَ العربية إلى القيام بتظاهرات كبرى لإعلان رفض التطبيع والضغط على الحكومات المطبعة للتراجع عن هذه الخطوة، وجدّد التأكيد على وقوف هذه القوى والأحزاب إلى جانب الشعب الفلسطيني وحقوقه كاملة في أرضه ووطنه ودولته.

واستهلّ المهرجان التضامني بالنشيدين الوطنيين الفلسطيني والعراقي، والوقوف دقيقة صمت إجلالا لشهداء فلسطين والعراق، وألقيت خلاله عدة كلمات للقوى والأحزاب العراقية، أجمع المتحدثون فيها على رفض أي تطبيع، وأكّدوا دعمهم لفلسطين باعتبارها القضية المركزية للعراق والأمتين العربية والإسلامية.

كما تضمن المهرجان كلمة للمفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، الشيخ محمد حسين، عبر تقنية الفيديو كونفرانس، وكلمة أخرى لسفير فلسطين لدى العراق، أحمد عقل.