السعوديّة: تأجيل جلسة محاكمة سلمان العودة بعد دقائق من انطلاقها

السعوديّة: تأجيل جلسة محاكمة سلمان العودة بعد دقائق من انطلاقها
الداعية، سلمان العودة (الأناضول)

أجّلت محكمة سعودية، الأحد، جلسة لمحاكمة الداعية سلمان العودة، بعد دقائق من انطلاقها، لنحو شهر، بحسب ما أفاد مصدران.

وكتب عبد الله، نجل سلمان العودة، عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "تأجلت جلسة الوالد اليوم إلى 16 نوفمبر (تشرين الثاني)، وتتكرر نفس مشاهد العبث بكل إجراءات التقاضي والمحاكمات"، دون أن يورد مزيدا من تفاصيل.

وقال حساب "معتقلي الرأي" الذي يُعنى بالموقوفين السعوديين عبر ذات المنصة: "تأكد أن المحكمة الجزائية المتخصصة (بالرياض) أنهت جلسة سلمان العودة بعد دقائق قليلة من افتتاحها".

وذكر أن الجلسة لم يحدث فيها "أي تقدم في مجريات المحاكمة".

وأضاف: "هذه المهزلة تكررت أكثر من مرة، وفي كل مرة يترك العودة شهورا جديدة ثم يستدعى للمحكمة وهكذا".

واعتادت السعودية ألا تصدر بيانات عن القضايا المنظورة إلا عند النطق بالحكم.

وفي أيلول/ سبتمبر 2017، أوقفت السلطات السعودية دعاة بارزين، وناشطين في البلاد، أبرزهم، سلمان العودة وعوض القرني وعلي العمري، بتهم "الإرهاب والتآمر على الدولة"، وسط مطالب من شخصيات ومنظمات دولية وإسلامية بضرورة إطلاق سراحهم.