مقتل 50 سجينا على الأقل إثر تمرّد في سجون بالإكوادور

مقتل 50 سجينا على الأقل إثر تمرّد في سجون بالإكوادور
التُقِطت الصورة في الإكوادور (توضحية من الأرشيف - أ. ب.)

قُتِل خمسون سجينا على الأقل، الثلاثاء، خلال تمرد في ثلاثة سجون في الإكوادور، بحسب ما أعلنت الشرطة في بيان.

وقالت الشرطة في تغريدة عبر "تويتر": "حتى الآن ذكرت الشرطة الجنائية مقتل 50 شخصا في صفوف السجناء".

ووقعت الاضطرابات في ثلاثة سجون هي؛ غاياكيل وكوينسا ولاتاكونغا.

وأكد مسؤولون إرسال تعزيزات أمنية إلى السجون التي شهدت تمردا، وأن فرق الأمن تعمل على بسط سيطرتها.

وحمّل الرئيس الإكوادوري، لينين مورينو، في تغريدة أيضا "منظمات إجرامية" مسؤولية أعمال الشغب، قائلا إنها ضالعة في "أعمال عنف متزامنة في سجون عدة".

وأضاف أن "السلطات تعمل لاستعادة السيطرة".

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص