المحكمة الأوروبية تؤيد حظر ارتداء النقاب في بلجيكا

المحكمة الأوروبية تؤيد حظر ارتداء النقاب في بلجيكا

قالت صحيفة "تلغراف البريطانيّة"، اليوم الثلاثاء، إنّ المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، أيّدت قرار بلجيكا، بحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة.

وأضافت الصحيفة، أن تأييد المحكمة يتعلق بدعوى قضائية رفعتها امرأتان مسلمتان ضد قرار حظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة ببلجيكا.

وقالت المحكمة إن حظر بلجيكا للنقاب لا ينتهك الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان.

واعتبرت المحكمة الأوروبية أن قرار الحظر "يسعى لضمان التماسك الاجتماعي، ولحماية حقوق وحريات الآخرين، وأنه ضروري في مجتمع ديمقراطي".

جدير بالذكر، أنه في تموز/ يوليو 2011، دخل حظر ارتداء النقاب في بلجيكا حيّز التنفيذ، وباتت تفرض على المخالفات غرامة تقدر بـ 137.5 يورو بالإضافة إلى السجن سبعة أيام.

ورفضًا للقرار، قدمت المواطنة البلجيكية سامية بلقاسمي، والمغربية يمينة أوسار، دعوى قضائية للمحكمة الأوروبية ضد قرار الحظر، في أيار/ مايو 2013.

وفيما نزعت بلقاسمي نقابها خشية تغريمها، أو سجنها، اختارت أوسار أن تبقى في منزلها وتحد من حياتها الاجتماعية، بحسب ما ذكرت المحكمة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018