بوادر حلحلة عقد تشكيل الحكومة اللبنانيّة

بوادر حلحلة عقد تشكيل الحكومة اللبنانيّة
الحريري وعون (أ ب)

تتسارع وتيرة تشكيل الحكومة اللبنانيّة في الأيام الأخيرة، وفقًا لما ذكره عدد من المسؤولين اللبنانيّين، اليوم، الجمعة، وسط توقّعات بأن يتم الإعلان عنها، حتى الأحد المقبل.

فقد أعلن رئيس التيار الوطني الحر اللبناني، وزير الخارجية في حكومة تسيير الأعمال، جبران باسيل، أنّ "الأمور إيجابيّة جدًا"، نحو تشكيل حكومة وحدة وطنيّة "بمعايير التمثيل الصحيح، دون استثناء أحد".

وقال باسيل "قدّمنا كل التنازلات والتسهيلات، لكي نتمكن من التوصل إلى حكومة تراعي كل النقاط، من ناحية الأعداد أو الحقائب، وتكون متوازنة على صورة البلد".

وأضاف قائلًا "إننا على الطريق الصحيح لنرى الحكومة تبصر النور قريبا"، التي تعثرت مباحثات تشكيلها طوال الشهور الستة الماضية.

من جهته، رأى الأمين العام لحزب الله اللبنانيّ، حسن نصر الله، أنه "من حيث الشكل، هناك مغالطات تُحكى عن تشكيل الحكومة، وعن الربط بين لبنان والعراق، وعن تفاهم إيراني أميركيّ حصل، أدى إلى حلول إيجابية في لبنان"، وأن "إيران لا تتدخل بالشأن الحكومي اللبناني، لا من قريب ولا من بعيد، خصوصًا أن الأمور متجهة بين طهران وواشنطن إلى مواجهة كبيرة".

غير أنّ محلّلين لبنانيين ربطوا بين تحلحل عقدة تشكيل الحكومة اللبنانيّة بالانشغال السعودي في ملف اغتيال الصحافي البارز جمال خاشقجي، والانهماك الإيراني لتلافي انهيار اقتصادي مع العقوبات الأميركيّة المرتقبة في تشرين ثانٍ/نوفمبر المقبل، مع نيّة واشنطن خفض تصدير النفط الإيراني إلى "صفر".

وبحسب بيانٍ للرئاسة اللبنانية، تابع الرئيس، ميشال عون، اليوم، الاتصالات المرتبطة بتشكيل الحكومة الجديدة، في ضوء التطورات التي سجلت خلال الساعات القليلة الماضية، والمواقف التي صدرت عن الأطراف المعنية بالملف الحكومي.

وأمس الخميس، أعلن عون، أن ولادة الحكومة باتت "قاب قوسين أو أدنى".

وفي حديث لوكالة "الأناضول"، الأربعاء، توقع مصدر سياسي، أن تبصر الحكومة النور "بحلول نهاية الأسبوع (السبت أو الأحد) على أقصى تقدير، حال تم تسهيل العقبات الثانوية بشأن بعض الحقائب، وعدم حصول عرقلة جديدة".

وفي أيّار/مايو الماضي، طلب الرئيس عون، من سعد الحريري، زعيم "تيار المستقبل"، تشكيل الحكومة الجديدة، بعد الانتخابات النيابية.

غير أنّ تشكيل الحكومة تأجل مرارًا، وسط تبادل الاتهامات بين القوى السياسية بشأن المسؤولية عن التأخير، فضلا عن مطالب بقوة التمثيل داخل الحكومة الجديدة.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية