آلاف الألمان يحتجون ضد قيود كورونا

آلاف الألمان يحتجون ضد قيود كورونا
أعداد غفيرة من المحتجين (أ ب)

شارك آلاف الألمان، اليوم السبت، في مظاهرة، نُظِّمَت في وسط العاصمة برلين، ضد القيود المتخذة في البلاد للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19).

ونظّم المحتجون الذين لم يرتد سوى عدد قليل منهم، الكمامات الطبية، مسيرة تحت شعار "نهاية الجائحة- يوم الحرية"، عبرت وسط المدينة انطلاقا من بوابة براندنبورغ، بحسب ما أفادت "وكالة أسوشيتيد برس" الأميركية للأنباء.

أعداد غفيرة من المحتجين (أ ب)

وقدرت الشرطة الألمانية تعداد المحتجين بنحو 17 ألفا، رددوا شعارات تصف كورونا بأنه "إنذار خاطئ"، وتندد بالارتداء الإلزامي للكمامات، وتعارض حملات التطعيم.

وقال محتجون: "نحن هنا، وننادي بصوت عال لأننا محرومون من الحرية"، بحسب الوكالة.

من جانبها، استخدمت الشرطة مكبرات الصوت، لتذكير المتظاهرين، بضرورة الالتزام بالتباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات.

(أ ب)

ومنذ أواخر نيسان/ أبريل الماضي، خففت الحكومة الألمانية قيود المتخذة لمنع تفشي الفيروس، لكن مع إبقاء إجراءات التباعد الصحيّ، بما في ذلك الارتداء الإلزامي للكمامات في وسائل النقل العام والمحال التجارية.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ