شارون: اعادة رفات الجاسوس كوهين سيؤشر على جدية نوايا الاسد

شارون: اعادة رفات الجاسوس كوهين سيؤشر على جدية نوايا الاسد

ادعى رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون اليوم الاثنين ان اعادة رفات الجاسوس الاسرائيلي ايلي كوهين يشكل "اشارة لجدية نوايا" الرئيس السوري بشار الاسد.

وافادت وسائل الاعلام الاسرائيلية بان شارون كان يتحدث في حفل اقيم في القدس بمناسبة مرور 40 عاما على اعدام الجاسوس الاسرائيلي كوهين في دمشق في عام 1965.

وقال شارون ان "اعادة رفات ايلي كوهين الى اسرائيل ستشكل اشارة لجدية نوايا الرئيس الاسد حيال سلام مستقبلي مع اسرائيل".

ومنح شارون ارملة الجاسوس الاسرائيلي ناديا كوهين درعا تقديريا.

من جانبها قالت ابنة الجاسوس الاسرائيلي صوفي كوهين ان "اعادة رفات ايلي كوهين ليست مطروحة على سلم اولويات الجمهور الاسرائيلي".

وتوجهت ابنة الجاسوس الى شارون وقالت ان "هناك فرصا سانحة اليوم (لاعادة رفات كوهين) لكن لا يتم استنفاذها.

"لقد تحول والدي الى اداة للتفاوض السياسي".

ومضت موجهة كلامها مباشرة الى رئيس الوزراء الاسرائيلي "ادعوك الى الالتزام امام عائلتي بانك ستعيد رفاته لدفتها في اسرائيل".

يشار الى ان صوفي كوهين كانت قد سربت الى صحف عربية شائعات حول صفقة تقضي باطلاق سراح اسرى سوريين مقابل اعادة رفات الجاسوس الاسرائيلي.

الا اناسرى سوريين نفوا امام النائب عزمي بشارة الاسبوع الماضي صحة الانباء حول وجود صفقة كهذه.

وانطلقت خلال الحفل صرخات من جانب بعض الحضور ضد شارون وخطة فك الارتباط جاء فيها ان "ايلي كوهين كان سيخجل بك واليهودي لا يطرد اليهودي" في اشارة الى اخلاء المستوطنات في قطاع غزة واربع مستوطنات في شمال الضفة الغربية.


الجدير بالذكر ان شارون يعارض اي نوع من المفاوضات مع سورية كونه يعارض الانسحاب من هضبة الجولان السورية المحتلة.

من جهة اخرى قالت مصادر عسكرية اسرائيلية ان قوة للجيش الاسرائيلي تعرضت لاطلاق نار من جانب جندي سوري.

واضافت المصادر ذاتها اطلاق النار الذي تم عند الحدود مع هضبة الجولان لم يسفر عن وقوع اصابات ولا التسبب باضرار.

واشارت هذه المصادر الى ان هذا "حادث نادر للغاية" مضيفة ان خلفية اطلاق النار ليست واضحة بعد.

وقال موقع هآرتس الالكتروني ان اسرائيل قدمت احتجاجا رسميا بهذا الخصوص الى قوات الامم المتحدة في المنطقة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018