اسرائيل ستجند 17 كتيبة لتنفيذ خطة فك الارتباط

اسرائيل ستجند 17 كتيبة لتنفيذ خطة فك الارتباط

قالت صحيفة "هآرتس" الاسرائيلية ان اسرائيل ستجند 17 كتيبة من جيشها الاحتياطي خلال فترة تنفيذ خطة "فك الارتباط" في آب المقبل.

وحسب ما قالته الصحيفة فإن تجنيد هذا العدد الكبير من كتائب الجيش الاحتياطي هو الأكبر منذ تجنيد الجيش الاحتياطي في العام 2002 لاعادة احتلال الضفة الغربية في اطار ما سمي "عملية السور الواقي". وستتولى كتائب الاحتياط مهام الجيش النظامي الذي سيتم تكليفه مع الشرطة، تنفيذ خطة فك الارتباط. وحسب المصدر سيشارك 43 ألف جندي وشرطي في عمليات اخلاء المستوطنين من قطاع غزة وشمال الضفة الغربية.

وسيطرح رئيس الوزراء الاسرائيلي، اريئيل شارون، ووزير الأمن، شاؤول موفاز، هذه المعطيات، اليوم، خلال الجلسة المشتركة التي ستعقدها لجنة الخارجية والأمن البرلمانية ولجنة الدستور البرلمانية لمناقشة الاستعدادات الاسرائيلية لتنفيذ فك الارتباط.

وقالت الصحيفة ان موفاز سيطلع اعضاء الكنيست على الاستعدادات العسكرية الجارية والتعاون بين الجيش والشرطة خلال تنفيذ الخطة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018