ملك الاردن يهاتف اولمرت ويعرب عن قلقه على وضع شارون الصحي

ملك الاردن يهاتف اولمرت ويعرب عن قلقه على وضع شارون الصحي

قالت الاذاعة الاسرائيلية العامة ان ملك الاردن عبد الله الثاني هاتف اليوم السبت رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت واعرب عن قلقه للوضع الصحي لرئيس الوزراء ارييل شارون.

وكان الرئيس المصري حسني مبارك قد هاتف امس الجمعة اولمرت معربا عن قلقه حيال صحة شارون.

وقال مبارك بحسب بيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء الاسرائيلي ان "الشعب المصري يصلي من اجل شفاء شارون".

وشدد مبارك على أن "العلاقات الطيبة بين البلدين مستمرة".

كما هاتف رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس اولمرت وتمنى لشارون الشفاء

وكانت وزيرة الخارجية الأمريكية، كوندوليسا رايس اتصلت امس الجمعة بايهود اولمرت، وعبرت عن "قلق النظام الامريكي من حالة شارون الصحية".

وقالت رايس: "نحن نصلي من أجل سلامة رئيس الوزراء، شارون. نحن نعرف أن هذا وقت صعب لاسرائيل. نحن نفكر به طيلة الوقت ونفكر بك (اولمرت) أيضًا".

وأضافت: "كل الأمريكيين يتمنون الشفاء لشارون".

هذا وشكر اولمرت رايس وقال لها إن الوضع كان صعبًا صبيحة اليوم، إلا أنه اسهل الآن بعد الإعلان عن تحسن في حالة شارون بعد العملية.

وطلب أولمرت من كوندوليسا رايس أن تنقل تشكراته للرئيس الامريكي، جورج بوش نتيجة كلمته التي وصفها "بـ "الدافئة" التي شجعت الشعب الاسرائيلي على حد قوله.

وذكرت مصادر أن المكالمة الهاتفية التي جمعت القائم بأعمال رئيس الوزراء الاسرائيلي، ايهود اولمرت ووزيرة الخارجية رايس تعبر عن تأييد النظام الامريكي لاولمرت على أنه "مكمل لطريق أرييل شارون".

ويذكر ان وزير الخارجية الاسرائيلية كانت تعامل فقط مع مستشار شارون، المحامي دوف فايسغلاس.

وذكرت مصادر سياسية أخرى أن وزيرة الخارجية رايس ألغت زيارة لها إلى استراليا ونيوزلندا من اجل البقاء في الولايات المتحدة والإطلاع على وضع رئيس الورزراء الاسرائيلي ارييل شارون.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018