منظومة خاصة لحماية دبابة"مركفاه4" من القذائف الصاروخية المضادة للدروع..

منظومة خاصة لحماية دبابة"مركفاه4" من القذائف الصاروخية المضادة للدروع..

من المتوقع أن يبدأ الجيش الإسرائيلي بالتزود بمنظومة خاصة لحماية الدبابات من الصواريخ المضادة للدروع. وهذه المنظومة هي من إنتاج "رفائيل"، سيتم تركيبها على الدبابات من نوع "مركفاه 4"، في إطار الدروس المستقاة من الحرب الأخيرة على لبنان.

وجاء أن "رفائيل" قد عرضت المنظومة المسماة "معطف الرياح" على الجيش قبل عدة سنوات. وهي منظومة توصف بأنها فعالة، تنشئ ما يشبه القبة حول الدبابة حال تشخيص أي "خطر" قريب منها. وتفعيل هذه المنظومة يؤدي إلى تفجير رأس القذيفة الصاروخية الموجهة نحو الدبابة على مسافة ما منها، الأمر الذي يقلص بشكل ملموس من الأضرار التي قد تنجم للدبابة.

وكان الجيش قد رفض في الماضي التزود بـ"معطف الرياح" هذا، لأسباب تعود إلى سلم الأولويات في توزيع ميزانية الأمن، حيث تصل تكاليف تركيب هذه المنظومة للدبابة الواحدة إلى 200-300 ألف دولار، في حال شراء كميات كبيرة منها.

ومن المتوقع أن يتم تركيب هذه المنظومة على الدبابات في المرحلة الأولى، وتجري دراسة إمكانية تركيبها على المدرعات. كما جاء أن الولايات المتحدة تدرس إمكانية استخدام هذا "المعطف" على المدرعات من نوع "سترايكر".

تجدر الإشارة إلى أنه خلال الحرب الأخيرة على لبنان فقد تعرضت عشرات الدبابات الإسرائيلية للقصف بالقذائف الصاروخية المضادة للدروع التي أطلقها مقاومو حزب الله، بعضها قد دمر بشكل كامل. وتبين أن الصواريخ التي استخدمتها المقاومة اللبنانية، وخاصة "ماتيس" و"كورنيت" قادرة على اختراق دروع "المركفاه 4" التي تعتبر أحد أكثر الدبابات تدريعاً في العالم.

وفي أعقاب الحرب، تقرر التزود بهذه المنظومة الجديدة، بعد استكمالات قليلة ستضاف إليها لتقوم بوظيفتها بشكل كامل. وقد صادق قائد القوات البرية، بيني غينيتس، على ذلك، إلا أن الأمر لا يزال رهن مصادقة قيادة هيئة أركان الجيش.

ومن المتوقع أن يتم تركيب هذه المنظومة على 10 دبابات في المرحلة الأولى خلال السنة الحالية، ثم تجري دراسة إمكانية تركيبها على عدد أكبر من الدبابات.