لجنة تحقيق حول تطعيم 800 جندي إسرائيلي بمصل سري سبب لهم أمراضا..

لجنة تحقيق حول تطعيم 800 جندي إسرائيلي بمصل سري سبب لهم أمراضا..

يتبين من تقرير أعدته جمعية " أطباء لحقوق الإنسان" الإسرائيلية أن الجنود الذين شاركوا في التجربة السرية " عومر2" للتطعيم ضد "الأنتراكس" التي أجراها الجيش الإسرائيلي على 800 من جنوده قبل 7 سنوات وكشف عنها النقاب قبل شهرين، أن الجنود لم يبلغوا بوجود خلاف في الرأي في الولايات المتحدة وبريطانيا حول استخدام المصل والأعراض الجانبية له.

وقد استمع موظفو الجمعية لشهادات حوالي 25 جنديا شاركوا في التجربة المثيرة للجدل. وقالت الجمعية أن في الأشهر الأخيرة توجه إليها حوالي 75 جنديا وطلبوا المساعدة والتوجيه.

وقد كشف النقاب عن تلك التجربة قبل شهرين في برنامج التحقيقات "عوفدا" الذي تبثه القنال الثانية الإسرائيلية. وقال جنود من وحدات مختارة في البرنامج أن بعد أن تلقوا عدة وجبات من المصل السري، بدءوا يعانون من أمراض في الرئتين والجلد. وقال الجنود أن أجهزة الأمن لم تكشف لهم أو لأطبائهم المركب السري للمصل من أجل المساعدة في شفائهم.

وطالبت الجمعية وزير الأمن، إيهود باراك، ولوزير الصحة، يعكوف بن يزري بإقامة لجنة تحقيق في القضية. ونقلت صحيفة هآرتس عن وزارة الأمن ردها أن التجربة أجريت على يد كبار الخبراء. والتجربة أقرت على يد لجنة هلسنكي للجيش ولوزارة الصحة ورافقت مراحلها لجان مدنية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018