نائب رئيس هيئة الأبحاث النووية: المفاعل النووي الإسرائيلي في ديمونا لن يغلق في السنوات القريبة..

نائب رئيس هيئة الأبحاث النووية:  المفاعل النووي الإسرائيلي في ديمونا لن يغلق في السنوات القريبة..

أوضح البروفيسور، إلحانان أفراموف، نائب رئيس هيئة الأبحاث النووية، أن المفاعل النووي في ديمونا لن يغلق في السنوات القريبة القادمة، رغم كونه قديما.
وقال: " بالرغم من أن العمر الافتراضي للمفاعلات النووية في العالم هو 40 عاما إلا أن درجة الأمان للمفاعل الذي عمره 44 عاما يسير وفق المعايير الغربية".

جاءت أقوال أفراموف في برنامج "بولدوزر" الذي تبثه القنال التلفزيونية الثانية، في إطار برنامج تحقيقات بعنوان "انتهت مدة صلاحيته" ويتركز في جوانب الأمان والسلامة في المفاعل النووي الإسرائيلي الذي مضى على تأسيسه 44 عاما، وحسب المثادر الغربية، يستخدم لإنتاج السلاح النووي.

وقال أفراموف في المقابلة: " رغم كونه قديما؛ المفاعل آمن حسب المعايير الغربية، وكل عدة سنوات نوقف العمل به ونقوم بأعمال صيانة شاملة للأنظمة المختلفة". وحاول تهدئة القلق الذي يعتري الجمهور الإسرائيلي خشية حدوث تسرب نووي من المفاعل بسبب قدمه، وقال: يمكن للسكان أن يطمئنوا من أن هذا المفاعل آمن. مضيفا: " يخضع المفاعل لرقابة متواصلة من قبل اللجنة للأمان النووي، التابعة للجنة الطاقة النووية". مشددا على أن "طواقم الفحص لا يتساهلون في قضايا الأمان".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018