نقابة المعلمين تعلن إضرابا لليهود فقط، والعرب للأسبوع القادم

نقابة المعلمين تعلن إضرابا لليهود فقط، والعرب للأسبوع القادم

أعلنت نقابة المعلمين فوق الإبتدائيين أن المدارس في الناحية اليهودية ستضرب ابتداء من يوم الأربعاء القادم.

وقال ران إيرز، رئيس النقابة، إن الإضراب سيشمل جميع المدارس اليهودية على أن تنضم المدارس العربية يوم الأربعاء من الأسبوع القادم، بسبب حلول عطلة عيد الفطر المبارك، على ما يبدو وحسبما صرح ايريز.


وجاء أن وزيرة المعارف، يولي تمير، تعمل جاهدة للحيلولة دون تنفيذ الإضراب، ولقد التقت لهذا الغرض مع ران ايرز لكنها لم تفلح في ثنيه عن قرار الاضراب كون الفجوة بين الطرفين ما زالت كبيرة.

ويزعم المعلمون أنهم في الوزارة يتجاهلون المطالب العادلة التي يطالب بها المعلمون لتحسين ظروفهم المتعلقة بالراتب وشروط العمل وغيرهما، حيث أن المعلمين يعملون، لحسب ران ايريز،منذ العام 2001 دون اتفاقية عمل.

من جهتها، تعتزم الوزيرة تمير السفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية، الليلة، من أجل إلقاء محاضرة أمام متبرعين من "أنصار إسرائيل".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018