باراك: إسرائيل تقترب من عملية عسكرية واسعة في قطاع غزة..

باراك: إسرائيل تقترب من عملية عسكرية واسعة في قطاع غزة..

في لقائه مع عدد من ناشطي حزب العمل في بئر السبع، قال رئيس الحزب ووزير الأمن الإسرائيلي، إيهود براك، مساء أمس الأربعاء، إن إسرائيل تقترب من عملية عسكرية واسعة في قطاع غزة، وأنها من الممكن أن تبقى هناك لوقت طويل. وأضاف أنه قبل القيام بهذه الحملة العسكرية يجب استنفاذ باقي الوسائل لوقف إطلاق الصواريخ من القطاع.

وجاء أن براك استعرض أمام ناشطي العمل نشاطه كوزير للأمن، بالإضافة إلى الوضع الأمني في إسرائيل. وقال إن إسرائيل تجابه التهديد الإيراني، وتعمل مع مصارف في العالم لممارسة الضغوط الاقتصادية على إيران.

وتطرق باراك إلى تسلح حزب الله، وقال إنه يتسلح بسرعة كبيرة، وأن لسورية دورا كبيرا في ذلك. وبحسبه فإن قوات الطوارئ الدولية (اليونفيل) لا تمتلك القوة الكافية لوقف حزب الله.

كما تحدث باراك عن مؤتمر أنابولس، وقال "رغم أني أتودد إلى اليسار وإلى أولمرت، إلا أنني أحب الدولة، ويجب التوجه إلى هذه الخطوة بعيون مفتوحة". وأضاف أنه سيكون مسرورا في حال نجاح المؤتمر والتوصل إلى اتفاق، وأنه من الممكن صنع السلام مع الفلسطينيين فقط في حال الاعتراف بكون إسرائيل دولة قوية مع إصبع على الزناد.

كما تناول إعادة بناء الجيش بعد الحرب الأخيرة على لبنان، وقال إن الجيش الآن في مرحلة إنعاش مثيرة، وأن إسرائيل بحاجة إلى جيش ينتصر بكافة الحروب. وبحسبه فإن الجيش الإسرائيلي لا يزال الجيش الأقوى في المنطقة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018