ألمالية تمهل أسبوعين لاستصدار أمر احترازي ضد المعلمين

ألمالية تمهل أسبوعين لاستصدار أمر احترازي ضد المعلمين

أخذ إيلي كوهين، ألمسؤول عن قسم الرواتب في وزارة الماليه الإسرائيلية، على نفسه عهدا باسم الوزارة بأن لا تلجأ وزارة الماليه إلى المحكمة لاستصدار أوامر إحترازية ضد المعلمين المضربين عن العمل، وذلك لمدة أسبوعين كاملين، حتى لو أن المفاوضات لم تحرز أي تقدم، فيما اعتبره كوهين محاولة من الوزارة لـ "بناء الثقة" مع منظمة المعلمين، الأمر الذي يعني أنه في حالة فشل المفاوضات فإن إضراب المعلمين سيستمر حتى يوم الجمعة بعد القادم.

وكان الطرفان قد مثلا أمام المحكمة حيث شارك ران إيريز عن منظمة المعلمين وإيلي كوهين عن وزارة المالية، حيث أكد الجانبين أن المفاوضات قد بلغت طريقا مسدودا، حيث أنهما لم يحرزان أي تقدم.

وكان الطرفان التقيا يوم أمس الخميس حيث تضاربت يقديراتهما، إذ أنهم في المالية ادعوا أن تقدما ما قد تحقق، لكن مندوبي منظمة المعلمين أكدوا أنه لم يحصل أي تقدم بل بالعكس، فقد حدث تراجع في موقف الوزارة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018