رامون: إسرائيل لن تتنازل عن البناء في «هار حوما» (جبل أبو غنيم)..

رامون: إسرائيل لن تتنازل عن البناء في «هار حوما» (جبل أبو غنيم)..

رد حاييم رامون نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي يوم الأحد على انتقادات أمريكية لخطط بناء منازل في القدس الشرقية المحتلة قائلا إن أجزاء من المدينة يجب أن تقدم للفلسطينيين لتفادي فقدان الدعم الأمريكي.

وأضاف لراديو اسرائيل أن اسرائيل لن تتنازل عن المستوطنة اليهودية التي أغضبت خطط البناء التي أعلنت فيها الأسبوع الماضي الفلسطينيين وأثارت تحذيرا من وزيرة الخارجية الأمريكية كوندوليزا رايس بأن ذلك يجازف بالاضرار بعملية السلام التي ساعدت في اطلاقها الشهر الماضي في مؤتمر أنابوليس.

وقال رامون إن معارضي رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود أولمرت غير واقعيين عندما يأملون بالحصول على دعم أمريكي لاي خطة سلام تمنح الدولة العبرية كل منطقة القدس الحالية والتي تتضمن القدس العربية الشرقية وأراضي أخرى جرى ضمها اليها من الضفة الغربية واعتبارها «عاصمة لاسرائيل».

وقال رامون لراديو الجيش الاسرائيلي "أنا مقتنع بأن كل المناطق السكنية اليهودية بما في ذلك هار حوما يجب أن تكون تحت السيادة الإسرائيلية والمناطق السكنية العربية يجب ألا تكون تحت السيادة الإسرائيلية لان ذلك يمثل تهديدا للقدس كعاصمة لاسرائيل."

وأضاف مشيرا الى القرى الفلسطينية التي جرى ضمها للقدس بعد حرب 1967 "من يريدون الولجة وجبل المكبر وهار حوما سيتسببون في نهاية الامر في ألا تصبح القدس عاصمة لإسرائيل تقطنها أغلبية يهودية واضحة."

وقال رامون لراديو اسرائيل "من يريد الولجة يعرض قبضتنا على هار حوما للخطر... المناطق السكنية اليهودية ستبقى تحت السيطرة الاسرائيلية والمناطق السكنية العربية ستكون العاصمة الفلسطينية.

"هذا هو الشيء الصحيح الذي يجب أن نفعله. بهذه الطريقة لن ننجرف صوب ضم غير ضروري خاصة ونحن بحاجة الى دعم الولايات المتحدة."



ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018