« كاديما»: سنبقى في المعارضة

«  كاديما»: سنبقى في المعارضة

تقرر في جلسة كتلة «كاديما» التي عقدت اليوم عدم تشكيل طاقم مفاوضات مع الليكود. وذلك خلافا لموقف شاؤول موفاز الذي يقود معسكرا داخل الحزب ويدفع باتجاه الانضمام للائتلاف الحكومي.

وقال بيان صادر عن الحزب أن كاديما ستواصل التمسك بمبادئها وطريقها كما عرضت على يد رئيسة الحزب تسيبي ليفني، بما في ذلك رؤية الدولتين، وتغيير نظام الحكم، وقانون عقد الزواج. وأن الظروف غير متوفرة لاستمرار المفاوضات الائتلافية.

ويأتي هذا البيان ردا على تصريحات شاؤول موفاز، حيث دعا صباح اليوم رئيسة الحزب ليفني إلى إعادة النظر في قرارها عدم الانضمام للائتلاف الحكومي. وقال موفاز: حصلنا على 28 مقعدا ليس من أجل الجلوس في المعارضة لا من أجل أن نؤثر في الحكومة. واقترح موفاز تشكيل طاقم تفاوضي، وقال إنه سيؤيد البقاء في المعارضة إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق مع الليكود حول الخطوط الأساسية للحكومة.