وزير الداخلية يطالب بسحب مواطنة زعبي

وزير الداخلية يطالب بسحب مواطنة زعبي

بعث وزير الداخلية الاسرائيلي، ايلي يشاي (حركة شاس)، الخميس، برسالة الى المستشار القضائي للحكومة الاسرائيلية، يهودا فاينشتاين، للسماح له المباشرة بإجراءات بسحب مواطنة النائبة عن التجمع الوطني الديمقراطي، حنين زعبي، لمشاركتها في "أسطول الحرية"، واصفاً ذلك بـ"خيانة الدولة".

وكتب يشاي في رسالته إن زعبي استغلت حصانتها البرلمانية للإنضمام إلى "شلة إرهابيين" سعوا للمس بالجنود الاسرائيليين، واصفاً سلوكها بـ"الخيانة" مع سبق الاصرار.

ويطالب يشاي المستشار القضائي للحكومة لفحص الإجراءات القضائية المطلوبة "للمساس بمكانة" أي عضو في الكنيست يحاول التعاون مع جهات معادية بهدف الإضرار باسرائيل.

يذكر ان الكنيست أقرت الأسبوع الماضي بالقراءة التمهيدية مشروع قانون ينص على منح المحاكم الإسرائيلية صلاحية سحب مواطنة كل من تدينه المحكمة بتهم "التجسس والخيانة والإرهاب"، وذلك كإضافة على العقوبة التي تفرضها المحكمة على المدانين بهذه التهم.

وقدم مشروع القانون عضو الكنيست، دافيد روتم من حزب "اسرائيل بيتنا"، وذلك في إطار سلسلة "قوانين الولاء" التي قدمها هذا الحزب. وقد حظي القانون بدعم الإئتلاف الحكومي وحزب كاديما في حين عارضه نواب الكتل العربية ونواب حركة ميرتس.