لجنة تيركل تطلب التحقيق مع قبطان "مرمرة"

لجنة تيركل تطلب التحقيق مع قبطان "مرمرة"

قالت اللجنة الاسرائيلية التي تحقق في هجوم القوات الاسرائيلية على سفينة مساعدات كانت في طريقها الى قطاع غزة المحاصر ومقتل تسعة ناشطين أتراك انها دعت ربان السفينة للادلاء بشهادته.

وسيكون محمود تورال الذي كان ربان السفينة مافي مرمرة عندما اقتحمتها القوات الاسرائيلية في 31 مايو أيار أول تركي يقف أمام لجنة التحقيق التي عينتها الحكومة الاسرائيلية والتي أثار تفويضها المحدود الغضب في أنقرة.

وقال متحدث باسم اللجنة ان طلب شهادة تورال سلم في رسالة الى السفارة التركية في 12 سبتمبر أيلول. وقالت وزارة الخارجية التركية انها لم تتسلم حتى الان مثل هذه الرسالة.

وقالت منظمة هيئة الاغاثة التركية التي اشترت السفينة مافي مرمرة لكسر الحصار الاسرائيلي لقطاع غزة ان تورال بحار محترف وليس من أعضائها.

وتصف اسرائيل المنظمة بأنها ارهابية بسبب علاقاتها مع حركة حماس الاسلامية الفلسطينية التي تسيطر على قطاع غزة.

وقالت اسرائيل ان جنودها فتحوا النار على ظهر السفينة بعد أن هاجمهم النشطاء بالهراوات والسكاكين والاسلحة النارية. وترفض هيئة الاغاثة التركية هذه الرواية. وأدى الحادث الى توتر العلاقات بين اسرائيل تركيا.