أبو الغيط يدين تواصل إطلاق الصواريخ ويحث أولمرت على "ضبط النفس"..

أبو الغيط يدين تواصل إطلاق الصواريخ ويحث أولمرت على "ضبط النفس"..

بعد وصوله إلى إسرائيل، يوم أمس الأربعاء، نقلت صحيفة "يديعوت أحرونوت" عن وزير الخارجية المصري، أحمد أبو الغيط، قوله "إننا على ثقة بأن الجندي غلعاد شاليط، الأسير، لا يزال على قيد الحياة، ونحن نبذل جهدنا من أجل إطلاق سراحه".

وبحسب الصحيفة فقد امتنع أبو الغيط عن التوسع في مسألة الوساطة المصرية في الإتصالات لإطلاق سراح الجندي المذكور، وقال إنه من المهم أن تتم معالجة الموضوع بـ"حساسية".

وجاء أن أبو الغيط قد حث رئيس الحكومة الإسرائيلية، إيهود أولمرت، على مواصلة "ضبط النفس" حيال تواصل إطلاق الصواريخ من قطاع غزة.

وبحسب المصادر ذاتها فقد أدان أبو الغيط بشدة مواصلة إطلاق الصواريخ، وقال:" إنها تزيد من تعقيد الوضع. ونحن نأمل أن تواصل إسرائيل سياسة ضبط النفس".

كما جاء أن الإثنين قد ناقشا اللقاء المرتقب بين أولمرت والرئيس المصري، حسني مبارك، بعد أسبوع. وبناءاً على مصادر في مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية، فسوف يتركز الإثنان في مناقشة علاقات إسرائيل بالسلطة الفلسطينية وأهمية منع تواصل التهريب عن طريق محور فيلاديلفي.

وكانت وزيرة الخارجية الإسرائيلية، تسيبي ليفني، قد اجتمعت بنظيرها المصري، وتم الإتفاق على سلسلة من القرارات التي من شأنها تطوير العلاقات بين مصر وإسرائيل. من بينها إقامة طاقم مشترك يتم تفعيله في حال وقوع "كوارث" كبيرة في سيناء، وزيادة التعاون الزراعي، وإقامة مناسبات احتفالية في العام 2007 في ذكرى مرور 30 عاماً على زيارة الرئيس المصري السابق، أنور السادات، إلى إسرائيل.

ونقل عن وزيرة الخارجية ليفني وصفها لأبو الغيط بـ"الصديق"، ووصفها للقاء بـ"الممتع"..

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018