أولمرت يؤكد على أن مواصلة العقوبات الإقتصادية الفعالة على إيران ستدفعها إلى وقف برنامجها النووي

أولمرت يؤكد على أن مواصلة العقوبات الإقتصادية الفعالة على إيران ستدفعها إلى وقف برنامجها النووي

قال رئيس الحكومة الإسرائيلية، إيهود أولمرت، مساء اليوم الثلاثاء، في كلمته أمام "لجنة رؤساء المنظمات اليهودية في الولايات المتحدة" إنه يمكن وقف البرنامج النووي الإيرانية بدون اللجوء إلى عمليات عنيفة. وأضاف إن " نشاط المجتمع الدولي يؤثر أكثر مما يعتقد، ورغم أنه ليس كافياً، إلا أنه بإمكان المجتمع الدولي مواصلة العقوبات الإقتصادية الفعالة، مما يجبر الإيرانيين على إعادة النظر ببرنامجهم".

وجاء أن أولمرت تطرق في كلمته إلى مسألة "نقطة اللاعودة"، والتي لا يمكن بعدها وقف البرنامج النووي الإيراني. وقال إن إسرائيل لن تتردد، وستعمل بكل قوتها من أجل تذكير العالم باتخاذ الوسائل التي تمنع الإيرانيين من التقدم.

أما بالنسبة للقضية الفلسطينية، فقد ذكر أولمرت في حديثه اللقاء الثلاثي المرتقب، بمشاركة رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، ووزيرة الخارجية الأمريكية، كونداليزا رايس، في التاسع عشر من شباط/ فبراير القادم. كما كرر مرة أخرى شروط الرباعية الدولية من الحكومة الفلسطينية.

ورغم أن جرائم الإحتلال تتواصل يومياً في الضفة الغربية بوجه خاص، فقد ادعى أولمرت أن إسرائيل أثبتت في الشهور الأخيرة أنها قادرة على ضبط النفس بشكل مطلق، مقابل عدم التزام الطرف الفلسطيني بوقف إطلاق صواريخ القسام.

كما تحدث أولمرت عن العلاقات الوطيدة بين إسرائيل والولايات المتحدة، والدعم الكبير الذي تتلقاه إسرائيل من الولايات المتحدة، بوصفها أفضل صديق لإسرائيل بين دول العالم.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018