إسرائيل تتخذ اجراءات مشددة في مطار بن غوريون لمنع انتشار مرض الالتهاب الرئوي (سارس)

إسرائيل تتخذ اجراءات مشددة في مطار بن غوريون لمنع انتشار مرض الالتهاب الرئوي (سارس)

قررت وزارة الصحة الإسرائيلية تشديد اجراءاتها لمنع انتشار مرض الالتهاب الرئوي الانمطي (سارس). فقد قررت اخضاع جميع المسافرين القادمين من الدول التي ينتشر فيها مرض السارس الى فحوصات طبية فور هبوطهم في مطار بن غوريون. وتشمل هذه الدول كل من الصين وهونغ كونغ وتورينتو في كندا وغيرها.

وسوف تبدأ الفحوصات في الايام القريبة، حيث سيقوم طاقم طبي خاص بفحص جميع المسافرين القادمين من هذه الدول في محاولة لتشخيص المرض والتأكد من عدم حملهم لفيروس السارس. كما سيطلب من هؤلاء المسافرين القادمين تعبئة نموذج خاص يشمل تفاصيلهم الشخصية وامكانية الاتصال بهم خلال مكوثهم في البلاد.

وكان وزير الصحة الإسرائيلي داني نفيه قد اجتمع أمس مع ممثلي سلطات المطارات وشركات الطيران وقرر اتخاذ اجراءات وقائية مشددة في المطارات. الى جانب اصدار كراسة خاصة تشمل معلومات عن المرض وطرق الوقاية والحذر والعديد من التعليمات الخاصة بالمرض وبمكافحته.

وفي غضون ذلك أعلنت منظمة الصحة العالمية ان مرض السارس وصل الى قمته في الصين وغيرها من الدول الأسيوية كما حذرت من السفر الى تورينتو في كندا.

وكانت الصين قد اتخذت أمس العديد من الاجراءات المشددة بعد اعلانها حالة الحذر القصوى. حيث تم اغلاق جامعة بكين وغيرها من المرافق والاماكن العامة مثل المسارح وجور السينما، وذلك ضمن محاولة منع انتشار المرض.