إسرائيل حاولت طرد لاجئين سودانيين ومصر أعادتهم لإسرائيل

إسرائيل حاولت طرد لاجئين سودانيين ومصر أعادتهم لإسرائيل

حاولت إسرائيل مؤخرا إعادة لاجئين سودانيين إلى مصر لكن مصر أعادت هؤلاء اللاجئين إلى إسرائيل.

وأفادت صحيفة هآرتس اليوم الثلاثاء بأن إسرائيل حاولت طرد اللاجئين السودانيين من دون إصدار أوامر طرد كما هو متبع في هذه الحالة وفقا للقانون الإسرائيلي ومعاهدات دولية.

وادعى وزير الداخلية الإسرائيلية روني بار أون إن عملية طرد السودانيين تمت بالاستناد على أنظمة "إعادة ساخنة" التي تسمح بإعادة متسلل إلى دولة مجاورة طالما لم تمر 24 ساعة على عملية التسلل ولم يبتعد المتسلل مسافة 50 كيلومتر عن الحدود.

وتحتجز إسرائيل أكثر من 150 لاجئا سودانيا تسللوا إلى إسرائيل عبر الحدود مع مصر بينهم ناجون من الحرب الأهلية الدائرة في إقليم دارفور السوداني.

وقال بار أون إن "إسرائيل مرغمة على صد موجة اللاجئين (السودانيين) الذين يحاولون الدخول إلى إسرائيل وغلا فإن البلاد ستغرق بالسودانيين".

ولفتت هآرتس إلى أن قسما من اللاجئين السودانيين محتجزين في اعتقال إداري في معتقلات إسرائيلية من دون تقديمهم على المحاكمة.

وتعمل منظمات حقوقية إسرائيلية من أجل إخلاء سبيل اللاجئين أو على الأقل إحضارهم أمام قاض ليقرر في مصيرهم.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018