إصابة سيدة عربية من قرية معليا في سقوط صاروخ في الجليل الغربي..

إصابة سيدة عربية من قرية معليا في سقوط صاروخ في الجليل الغربي..

سقط صاروخ صباح اليوم، السبت، في منطقة الجليل الغربي، ما أدى إلى إصابة أربعة أشخاص، ثلاثة منهم أصيبوا بحالة من الهلع. كما تسبب الصاروخ بأضرار مادية لأحد المباني. وقد تم نقل المصابين إلى مستشفى "نهارية" لتلقي العلاج.

ونقلا عن شهود عيان فإن سيدة عربية أصيبت بجروح طفيفة جراء تطاير الزجاج إثر سقوط صاروخ أطلق من جنوب لبنان على قرية معليا العربية القريبة من الحدود اللبنانية في الجليل الغربي.

وجاء أن الصاروخ سقط في منطقة سكنية وأحدث أضرارا بعدة منازل، موضحا أن الشرطة الإسرائيلية، التي أكدت إصابة سيدة، طوقت المكان ومنعت السكان من الوصول إليه.

وعلم أن ما يسمى بـ"قيادة الجبهة الداخلية" قد طلبت من السكان العودة إلى الحياة الاعتيادية.

وقالت مصادر إسرائيلية إن الجيش الإسرائيلي قد قصف منطقة جنوب لبنان. ونقل عن الناطق بلسان الجيش قوله إن الجيش يرى في الحكومة اللبنانية والجيش اللبناني كمن يتحمل المسؤولية عن منع إطلاق النار باتجاه إسرائيل.

وعلم أن ثمانية قذائف إسرائيلية سقطت على قرى الحنية والمنصوري والقليلة على دفعتين بدون ورود تقارير عن إصابات أو أضرار.

كما علم أن قوات كبيرة من الشرطة وطواقم الإسعاف قد وصلت إلى مكان سقوط الصواريخ. وتبين من التحقيقات الأولية أن الحديث عن صاروخ بقطر 122 ميللمترا، وهو مماثل للصواريخ التي أطلقت من لبنان خلال الحرب على قطاع غزة.

وبحسب التقارير الأولية فإن الصاروخ قد سقط على مسافة قصيرة من أحد المنازل في إحدى بلدات الجليل الغربي.