إصابة شرطي وصحفي في مظاهرة المتدينين ضد مسيرة المثليين

إصابة شرطي وصحفي في مظاهرة المتدينين ضد مسيرة المثليين

قالت مصادر إسرائيلية إن حدة الإحتجاج تتصاعد ضد إجراء ما يسمى "مسيرة الكبرياء" للمثليين جنسياً، حيث أصيب أحد أفراد الشرطة وأحد مصوري صحيفة "هآرتس" مساء اليوم، الخميس، جراء رشقهم بالحجارة من قبل المتدينين (الحريديم)، المحتجين على المسيرة، في شارع "بار إيلان".

وجاء أن ما يقارب الألف من "الحريديم" شاركوا في المظاهرة ضد إجراء المسيرة المذكورة. وبعد انتهاء المظاهرة حاولوا إغلاق الشارع، وجرى رشق أفراد الشرطة بالحجارة لدى محاولتهم منع إغلاق الشارع ذلك، ما أدى إلى إصابة أحد أفراد الشرطة، في حين تم اعتقال ما يقارب الخمسين من المتظاهرين.

إلى ذلك، تم العثور على عبوة ناسفة على مدخل مستوطنة "عاليه" مع بطاقة تطالب بـ"إخراج اللواطيين". وبحسب تقديرات الشرطة فإن العبوة لم تكن معدة للتفجير.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018