اذاعة الجيش: البنتاغون طلب من السفارة الاسرائيلية في واشنطن تقديم خطة حول اعادة ضخ النفط العراقي لحيفا!

اذاعة الجيش: البنتاغون طلب من السفارة الاسرائيلية في واشنطن تقديم خطة حول اعادة ضخ النفط العراقي لحيفا!

ذكرت اذاعة الجيش الاسرائيلي ان وزارة الدفاع الامريكية ( البنتاغون ) طلبت قبل حوالي الاسبوع من السفارة الاسرائيلية في واشنطن تقديم تصوراتها حول احتمالات إعادة فتح خط أنبوب النفط الذي كان يربط العراق بفلسطين قبل عام 1948 .ونقلت الاذاعة عن وزير البنى التحتية الاسرائيلي، يوسي باريتسكي قوله معقبا على النبأ " فكرة استئناف ضخ النفط العراقي الى مدينة حيفا ما زالت في مرحلة الدراسة الاولية ولم يتضح بعد اذا ما كانت عملية ولكنها تستحق الانتباه والنظر فيها "

يذكر ان مصدرا في وزارة البنى التحتية الإسرائيلية كان قد أعلن في أبريل/نيسان الماضي أن إسرائيل كانت تجري محادثات مع المسؤولين الأردنيين من أجل إعادة تشغيل الأنبوب الذي تعتقد تل أبيب أنه سيخفض سعر الوقود بنسبة 25%، لكن السلطات الأردنية نفت ذلك في حينه.

وبدوره، زعم وزير المالية الإسرائيلي بنيامين نتنياهو امام جمع من المستثمرين البريطانيين في لندن قبل ما يقرب من الشهرين انه " لن يمر وقت طويل قبل أن يتدفق النفط العراقي على ميناء حيفا شمالي إسرائيل مرورا بالأردن"، دون أن يحدد موعدا لذلك.

ويعرب كثير من العرب عن قلقهم للسيطرة التي قد تمارسها واشنطن على ثروات العراق النفطية بعد احتلالها لهذا البلد. ويملك العراق ثاني أكبر احتياطيات نفطية في العالم.