استطلاع ديالوغ: تقدم بفارق بسيط لمرشح الليكود في حيفا وتفوق رئيس بلدية القدس الحالي على منافسيه

استطلاع ديالوغ: تقدم بفارق بسيط لمرشح الليكود في حيفا وتفوق رئيس بلدية القدس الحالي على منافسيه

يتبين من استطلاع الرأي الذي أجراه معهد "ديالوغ" باشراف بروفيسور كميل فوكس لصحيفة هآرتس ان المنافسة على رئاسة بلدتي حيفا والقدس ستكون حامية مع تفوق بسيط لمرشح الليكود في حيفا وتفوق بسيط لرئيس بلدية القدس الحالي الحريدي لوبوليانسكي.

ويتضح من الاستطلاع ان 40% من المشاركين في الاستطلاع قالوا انهم سيصوتون لصالح مرشح الليكود في حيفا شمؤيل أراد بينما قال 36% انهم سيصوتون لصالح مرشح شينوي يونا ياهف مرشح شينوي والخضر والذي يحظى ايضا بدعم حزب العمل.

أما بالنسبة لانتخابات بلدية القدس فيتضح من الاستطلاع ان 39% قالوا انهم سيصوتون لصالح أوري لوبوليانسكي و 34% لصالح المرشح المستقل رجل الأعمال نير بريكت.

ويتوقع الاستطلاع ان يحصل لوبوليانسكي على نسبة عالية من بين الأصوات العائمة الأمر الذي يمنحه تفوقا وضاحا على منافسه مما قد يؤدي الى حسم المعركة من الجولة الأولى.

كما يشير الاستطلاع الى ان 93% من بين اليهود المتدينين (الحريديم) سيصوتون لصالح لوبوليانسكي.

وبتنافس على رئاسة بلدية القدس خمسة مرشحين لكن المعركة الحقيقة تدور بين لوبوليانسكي وبريكت. ويقول الاستطلاع ان بريكت سيحصل على نسبة 44% من أصوات العلمانيين بينما سيحصل لوبوليانسكي على نسبة 22% من هذه الشريحة.