استطلاع: 7% فقط من الجمهور الإسرائيلي يعتقد أن أولمرت هو الأنسب لرئاسة الحكومة

استطلاع: 7% فقط من الجمهور الإسرائيلي يعتقد أن أولمرت هو الأنسب لرئاسة الحكومة

يتضح من استطلاع أجرته صحيفة "يديعوت أحرونوت" ومعهد "داحاف" بإشراف د.مينا تسيمح، أن 27% من الجمهور يعتقدون أن بنيامين نتانياهو هو الأنسب لرئاسة الحكومة.

وبحسب الإستطلاع يأتي في المرتبة الثانية العنصري أفيغدور ليبرمان، حيث حصل على نسبة 15%.

كما حصلت وزيرة الخارجية، تسيبي ليفني، على 14%، يليها القائم بأعمال رئيس الحكومة، شمعون بيرس الذي حصل على نسبة 12%.

أما رئيس الحكومة، إيهود أولمرت، فقد قال 7% فقط من الجمهور بأنه الانسب لرئاسة الحكومة!

وحصل وزير المواصلات، شاؤول موفاز، على نسبة 5%، في حين حصل إيهود باراك على نسبة 3% فقط.

واحتل المرتبة الأخيرة في القائمة وزير الأمن، عمير بيرتس، حيث حصل على نسبة 1% فقط.

إلى ذلك، صرح أولمرت في المقابلة التي أجرتها صحيفة "يديعوت أحرونوت" معه، أنه الأنسب لرئاسة الحكومة، وقال إنه قد تمعن في الجهاز السياسي والعسكري، ولم يجد من هو أكثر منه خبرة في إدارة حرب بحجم الحرب على لبنان!

وفي المقابلة المذكورة يدافع أولمرت عن قراره بخوض الحرب، ويدافع عن نفسه أمام الإدعاءات التي أشارت إلى فقدانه للتجربة الكافية.

كما تطرقت المقابلة إلى صفقة تبادل الأسرى التي تتبلور بخصوص الجندي الإسرائيلي الأسير، غلعاد شاليط، وبحسب الصحيفة لم ينف أولمرت أن تقوم إسرائيل بإطلاق سراح أسرى ممن كان لهم دور في قتل إسرائيليين، طالما أن الصفقة ستعقد مع أبو مازن. وفي المقابلة إياها كال أولمرت المديح للملك السعودي، عبد الله بن عبد العزيز.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018