اسرائيل تطالب ابو مازن بتنفيذ تعهداته بصفته "رئيس حكومة الشعب الفلسطيني باسره"!

اسرائيل تطالب ابو مازن بتنفيذ تعهداته بصفته "رئيس حكومة الشعب الفلسطيني باسره"!

حماس تعلق المفاوضات مع حكومة ابو مازن وتطالبها بالاستقالة

يذكر ان حركة " حماس " كانت اعلنت اليوم على لسان عبد العزيز الرنتيسي، احد القادة السياسيين للحركة، انه تقرر وقف المباحثات مع حكومة ابو مازن، حول وقف النار...مشيرا الى ان ابو مازن اخذ على عاتقه، في العقبة، قرارات لا يمكن لحماس الموافقة عليها، ولم تعد هناك اي امكانية للحوار بعدما التزم ابو مازن بـامور خطيرة وغير مقبولة" في قمة العقبة.

واعرب الرنتيسي عن قناعته بان ابو مازن "اغلق كل الابواب امام اللقاءات بما التزم به امام العالم من امور خطيرة لا يقبل بها شعبنا الفلسطيني على الاطلاق ". واضاف ان حماس ترى انه "لا فائدة للقاء مع ابو مازن بعد هذه الالتزامات التي قدمها في قمة العقبة ".

للمزيد حول تصريحات د. الرنتيسي انظر :
عقبت مصادر اسرائيلية اليوم ردا على قرار حركة "حماس" تعلق المفاوضات مع حكومة ابو مازن ومطالبتها بالاستقالة، بالقول " ان تل ابيب تعتبر ابو مازن رئيسا لحكومة الشعب الفلسطيني باسره ..وهو مطالب بالالتزام بما تم الاتفاق حوله في لقاء العقبة " مشيرة الى ان " اسرائيل ستستمر بـ " النشاطات العسكرية في المناطق للقضاء على الارهاب وبنيته التحتية " على حد تعبير الاذاعة الاسرائيلية التي اوردت الخبر مضيفة ان " اسرائيل سبق واوضحت انها تحتفظ لنفسها بحق محاربة الارهاب اذا ما تقاعست السلطة الفلسطينية عن القيام بذلك".

يشار هنا الى ان مصادر اسرائيلية كانت قد اعلنت ان لقاءً جديدا سيعقد الاسبوع المقبل بين رئيسي الوزراء الاسرائيلي، اريئيل شارون والفلسطيني، محمود عباس للاستماع منه الى تفاصيل الخطة التي اعدها وزير الشؤون الامنية الفلسطينية، محمد دحلان، "لمحاربة التنظيمات الفلسطينية المسلحة واعادة انتشار القوات الامنية الفلسطينية"، على حد تعبير المصدر الاسرائيلي.