اسرائيل ستطلق سراح اسرى فلسطينيين ضمن صفقة تبادل الاسرى الاسرائيلية المصرية

اسرائيل ستطلق سراح اسرى فلسطينيين ضمن صفقة تبادل الاسرى الاسرائيلية المصرية

قالت مصادر سياسية اسرائيلية، امس الاحد، ان اسرائيل ستفرج في الفترة القريبة القادمة عن مجموعة من الاسرى الفلسطينيين.

واضافت هذه المصادر ان الاسرى الفلسطينيين الذين سيطلق سراحهم ليسوا من بين الذين شاركوا في تنفيذ عمليات مسلحة، أو "الملطخة ايديهم بالدماء".

ويأتي اطلاق سراح اسرى فلسطينيين ضمن صفقة تبادل الاسرى بين مصر واسرائيل، والتي بدأ الجانبان بتنفيذها امس، من خلال اطلاق مصر سراح عزام عزام، مقابل اطلاق اسرائيل سراح ستة مصريين القت القبض عليهم في شهر اب الماضي.

كذلك نقلت الاذاعة الاسرائيلية العامة عن وزير الدفاع الاسرائيلي، شاؤل موفاز، قوله اليوم، ان "على اثر بعث الدفء في العلاقات بين اسرائيل ومصر، تم الاتفاق على ان يقوم طاقم اسرائيلي بالبحث عن جنود اسرائيليين مفقودين في سيناء".

واضاف موفاز ان فريق البحث الاسرائيلي عن مفقودين اسرائيليين في سيناء سيتمتع بحرية الحركة في شبه الجزيرة.

وفي سياق صفقة تبادل الاسرى، اعرب منير منصور، رئيس جمعية انصار السجين التي تعنى بشؤون الاسرى العرب الذين يحملون الجنسية الاسرائيلية، عن خيبة امله من عدم شمل اسرى من داخل الخط الاخضر في عملية تبادل الاسرى الحالية.

وقال منصور ان "لا احد يلتفت الى الاسرى من عرب الداخل، الذين يبلغ عددهم 123 اسيرا".

ولفت منصور الى ان الجمعية التي يرأسها توجهت مرات عديدة الى السلطات المصرية، عبر السفارة المصرية في تل ابيب، للتدخل في قضية هؤلاء الاسرى.

واضاف انه "على الرغم من تلقي وعودا ايجابية، من جانب عدة جهات عربية، بالعمل من اجل تحرير اسرى الداخل، الا ان احدا لا يفعل شيئا في هذا الخصوص".