اسرائيل طلبت من اميركا الاستثمار في بناء مستوطنات جديدة في النقب

اسرائيل طلبت من اميركا الاستثمار في بناء مستوطنات جديدة في النقب

قالت مصادر اسرائيلية، اليوم الثلاثاء، ان الادارة الاميركية تدرس طلبا اسرائيليا بالاستثمار في بناء مستوطنات جديدة في النقب، لتوطين المستوطنين الذين سيتم اخلاؤهم من قطاع غزة. جاء ذلك في وقت نشرت فيه صحيفة "معاريف" الاسرائيلية، ان الطلب الذي تم تقديمه الى العديد من الدول الممولة، أيضا، يشمل استثمار اموال في اعمار البنى التحتية في قطاع غزة، لمساعدة الفلسطينيين على الانفصال اقتصاديا عن اسرائيل، بعد تطبيق خطة "فك الارتباط".

وقالت اذاعة الجيش الاسرائيلي "غالي تساهال" اليوم، ان واشنطن تدرس فكرة اقامة صندوق مالي بالتعاون مع البنك الدولي والاتحاد الاوروبي لتحويل الاموال الى اسرائيل والسلطة الفلسطينية بهدف استخدامها في انشاء المستوطنات الجديدة في النقب واعادة ترميم البنى التحتية في غزة.

وقال مصدر اسرائيلي ان اسرائيل قدمت هذا الاقتراح الى واشنطن، بعد رفض الادارة الاميركية تمويل اخلاء مستوطنات القطاع، لأن واشنطن "كانت عارضت اقامة هذه المستوطنات من قبل". وحسب مصدر اسرائيلي سيساعد هذا الاقتراح الادارة الاميركية على الشعور بأنها لا تقوم بتعويض المستوطنين وانما تساعد اسرائيل على العودة الى مسار النمو!.

وقالت مصادر سياسية ان المقصود افكار لم يتم بلورتها حتى الآن، لكنها تتوقع ان تتبناها الادارة الاميركية.

وقالت "معاريف" ان الحكومة بدأت تعمل على اعداد مخططات لبناء 20 مستوطنة في النقب والعربة، واذا ما وافقت واشنطن على الاقتراح فسيتم تحويل الدعم لانشاء هذه المستوطنات.