اصابة ثلاثة اسرائيليين في اطلاق نار قرب مستوطنة جيلو

اصابة ثلاثة اسرائيليين في اطلاق نار قرب مستوطنة جيلو

اصيب ثلاثة اسرائيليين على الاقل، احدهم اصابته خطيرة، عندما اطلق مسلحون النار على سيارة بالقرب من مدخل حي جيلو الاستيطاني في القدس الشرقية المحتلة، مساء الاحد كما افاد مسؤولون في اجهزة الطوارىء الاسرائيلية. والجريحان الباقيان اصابتهما خفيفة.

وجاء من مقر الاسعاف الاولي - نجمة داود الحمراء، أن بين الجرحى أم في الاربعينيات من العمر، وقد أصيبت بجروح بين متوسطة وخطيرة، وابنتها (10 أعوام)، التي أصيبت بجروح متوسطة في ساقها . وأصيب شخص ثالث بجروح طفيفة جراء إصابته بشظايا. وتم نقل الجرحى إلى مستشفى "هَداسا عين كارم" في مدينة القدس.

وفي أعقاب الحادث، فرض جيش الاحتلال الإسرائيلي نظام منع التجول على قرية بتير، جنوب الولجة، وقام بعمليات تمشيط واسعة فيها وفي منطقتها بحثا عن مطلقي النيران.

وأعلنت كتائب شهداء الأقصى، الجناح العسكري لحركة فتح، في بيان أصدرته في المناطق الفلسطينية، مسؤوليتها عن عملية إطلاق النار قرب جيلو وكذلك عن حادثي إطلاق للنار وقعا، مساء الاحد، قرب الجدار الفاصل في قلقيلية وفي منطقة جنين.

ويؤكد البيان أن الكتائب قامت بهذه العمليات الثلاث، ردًا على "مواصلة خرق وقف إطلاق النار من جانب إسرائيل، واستمرار الاعتقالات، ومواصلة المساس بالفلسطينيين".

يشار الى ان حي جيلو يقوم على اراض فلسطينية مصادرة، ويعتبر احد احياء "القدس الكبرى" التي بنتها اسرائيل لتعزيز سيطرتها على الشطر الشرقي من المدينة ا لتي احتلتها واعلنت ضمها في حزيران (يونيو) 1967.