الاشتباه باصابة شابة إسرائيلية اضافية بالالتهاب الرئوي اللانمطي

الاشتباه باصابة شابة إسرائيلية اضافية بالالتهاب الرئوي اللانمطي

نقلت اليوم شابة إسرائيلية (20 عاما) الى مستشفى أساف هروفيه بعد الاشتباه باصابتها بفيروس الالتهاب الرئوي اللا نمطي (ستارس) بعد عودتها من رحلة في الهند.

وكانت الشابة قد شعرت بضيق النفس وارتفاع حرارة جسدها، مما استدعى نقلها الى المستشفى وعزلها للتأكد من عدم اصابتها بمرض الستارس.

وقد أعلنت مصادر طبية إسرائيلية من مستشفى أساف هروفيه اليوم ان المضيفة الإسرائيلية التي نقلت يوم الجمعة الى المستشفى بعد الاشتباه باصابتها بفيروس الستارس بعد عودتها من رحلة في هونغ كونغ ان المضيفة غير مصابة بالفيروس.

وهذه هي الحالة الإسرائيلية الخامسة التي يشتبه باصابتها بفيروس الالتهاب الرئوي الا نمطي.

وفي غضون ذلك اجتمع اليوم وزراء الصحة في الدول الإسيوية في ماليزيا لمناقشة سبل مكافحة المرض ومكافحة انتشاره. وقد تم المصادقة على خطة خاصة تتضمن اتخاذ خطوات وقائية في المطارات.

ومن الملاحظ ان المرض اخذ بالانتشار في الصين حيث اعلن اليوم عن وفاة سبعة أشخاص إضافيين بمرض الستارس ليصل بذلك عدد الوفايات الى 154 شخصا.

كما اعلن أمس عن وفاة ثلاثة أشخاص بالمرض في تورينتو - كندا ليصل عدد الوفايات هناك الى 18 وفاة وعدد الاصابات الى 33 حالة.

أما في هونغ كونغ فقد وصلت عدد الوفايات الى 121 بعد ان أعلن اليوم عن وفاة ستة أشخاص بالمرض.