الاف من المستوطنين يتظاهرون في القدس تحت شعار " يحظر منحهم دولة "

الاف من المستوطنين يتظاهرون في القدس تحت شعار " يحظر منحهم دولة "

يتظاهر في هذه الساعة الالاف من المستوطنين ( حسب الاذاعة الاسرائيلية - 25 الف متظاهر ) في القدس، في اطار الخطوات الهادفة الى منع اخلاء البؤر الاستيطانية الاسرائيلية، والاحتجاج على مشاركة شارون في قمة العقبة.

وتجري التظاهرة التي ينظمها مجلس المستوطنات تحت شعار "اتفاقات أوسلو تثبت أنه يحظر منحهم دولة". وقال المستوطنون، اليوم، ان حملتهم ستتواصل طوال الصيف وانهم سيتولون شرح ما يسمونه "مخاطر خريطة الطريق" عند مفارق الطرق الرئيسية في الاراضي الفلسطينية وداخل الخط الاخضر .

وحسب تقدرات الأوساط الاستيطانية فأن أعدادا كبيرة ستتدفق للمشاركة في التظاهرة بمشاركة وزراء وأعضاء كنيست من احزاب "ليكود" و"هئيحود هليئومي" و"المفدال" لهذا الغرض. وأكد ثلث أعضاء الكنيست من تكتل "اليكود" انهم سيحضرون.

وكان المستشار القضائي للحكومة الاسرائيلية، الياكيم روبنشطاين، قد حذر مجلس المستوطنات، من رفع شعارات وهتافات تحرض على رئيس الحكومة الاسرائيلية، شارون، في تظاهرة اليوم، علما ان قادة المستوطنين رفضوا التعهد بالامتناع عن رفع شعارات تندد بشارون او تتهمه بالخيانة.


يشار هنا الى ان الاذاعة الاسرائيلية كانت قد ذكرت في وقت سابق من اليوم ان وزير المواصلات، افيغدور ليبرمان، والوزير بلا وزارة، عوزي لنداو، ورئيس لجنة الخارجية والامن البرلمانية، يوفال شطاينتس، رفضوا دعوة المستوطنين لهم للمشاركة في التظاهرة .ز

ولم يوضح المسؤولون الثلاثة سبب رفضهم للدعوة، لكن مصادر مطلعة تشير الى تخوفهم من رفع شعارات وتنديد هتافات متطرفة ضد رئيس الحكومة شارون، على غرار ما فعله المستوطنون، وعلى رأسهم قادة الليكود الحاليين في التظاهرة التي شهدتها الساحة نفسها ضد رئيس الحكومة الاسبق يتسحاق رابين، بعد توقيع اتفاقيات اوسلو.