الجهات الأمنية الإسرائيلية تزعم ان الفصائل الفلسطينية تستغل وقف اطلاق النار لانتاج 1000 صاروخ من نوع قسام

الجهات الأمنية الإسرائيلية تزعم ان الفصائل الفلسطينية تستغل وقف اطلاق النار لانتاج 1000 صاروخ من نوع قسام

زعمت مصادر أمنية إسرائيلية اليوم ان الفصائل الفلسطينية تعمل على انتاج 1000 صاروخ من نوع قسام مستغلة وقف اطلاق النار واستعدادا الى مرحلة ما بعد انتهاء المدة المعلنة للهدنة.

وقال ضابط إسرائيلي في حدث من أعضاء الكنيست من حزب العمل الذين يقومون اليوم بزيارة الى المستوطنات انه توجد 8-10 أنفاق تحت الأرض في غزة تستغل لتهريب الأسلحة مدعيا ان الجيش الإسرائيلي لا يستطيع تفجيرها وهدمها بسبب وقف اطلاق النار.

وكان وزير الأمن الإسرائيلي شاؤول موفاز قد قال خلال جلسة الحكومة اليوم انه يلاحظ انخفاضا جديا في عدد التحذيرات من وقوع عمليات تفجيرية. وأشار الى ان السلطة الفلسطينية قد اعتقلت 20 فلسطينيا بسبب حملهم السلاح بشكل غير قانوني.

كما عاد وكرر افتراءاته ضد الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات واتهمه بالعمل على افشال العملية السلمية.

أما عضو الكنيست مودي زندبرغ من حزب شنوي فقد تسائل "لماذا لا يتم هدم مقر المقاطعة وطرد ياسر عرفات"؟. فأجابه شارون عن هذه القضية لن تبحث في جلسة الحكومة بل في مكان آخر.

هذا وأعلنت الجهات العسكرية الإسرائيلية عن منع الإسرائيليين من دخول المناطق A التي تقع تحت المسؤولية الأمنية للسلطة الفلسطينية مدعيا انه توجد تحذيرات حول نية المنظمات الفلسطينية بالاعتداء على الإسرائيليين الذين يخلون المنطقة وخاصة الى نابلس. كما قال بان الجيش ينصح الإسرائيليين بعدم دخول المناطق B أيضا والتي تقع تحت السيطرة الأمنية الإسرائيلية.