الجهاد الاسلامي تعلن مسؤوليتها عن الانفجار في مدينة نتانيا

الجهاد الاسلامي تعلن مسؤوليتها عن الانفجار في مدينة نتانيا

يذكر ان مدينة نتانيا كانت قد شهدت بتاريخ 19/5/2002 عملية استشهادية اسفرت عن مقتل ثلاثة اشخاص واصابة 76 شخصا اصابات تراوحت بين بالغة وطفيفة ..حيث قام فلسطيني بزي عسكري اسرائيلي بتفجير نفسه في سوق المدينة بعد ان لاحظه احد رجال الامن الاسرائيليين وحاول ايقافه حسب الرواية الاسرائيلية

اعلنت قبل قليل حركة " الجهاد الاسلامي " مسؤوليتها عن العملية الاستشهادية في مدينة نتانيا ةالتي اسفرت - حسب المصادر الاسرائيلية - الى وقوع عشرات الاصابات

وكانت التقديرات الاولية التي اوردتها المصادر الاسرائيلية قد رجحت ان يكون استشهادي فلسطيني فجر نفسه قرابة الساعة الواحدة إلا خمس دقائق من ظهر اليوم (الأحد)، بالقرب من مقهى "لندن" الواقع في ساحة الميدان وسط مدينة نتانيا(القريبة من تل ابيب) ..

وحسب شهود عيان قام استشهادي فلسطيني بتفجير نفسه بالقرب من مجموعة من الجنود الاسرائيليين ..

وذكرت المصادر الاسرائيلية ان ثلاثة اشخاص اصيبوا اصابات بالغة وتم نقل عشرات اخرين( حسب المصادر الاسرائيلية 30 مصابا ) الى المستشفيات اصابات بعضهم وصفت بالخطيرة ..

وفي حديث مع الاذاعة الاسرائيلية وصفت شاهدة عيان تواجدت بالقرب من مكان وقوع الانفجار ما جرى بالمروع جدا ..واضافت المتحدثة : فجأة سقط بالقرب مني عدد من الجنود ودوى انفجار عنيف...."

يشار هنا الى ان قوات كبيرة من الشرطة وعناصر الامن بالاضافة الى دوريات مكثفة كانت قد سيرت منذ صباح اليوم في المدن والبلدات الاسرائيليية تحسبا لوقوع صدامات بين المواطنين العرب في الداخل وقوات الشرطة حيث يعم الاضراب العام البلدات العربية بمناسبة ذكرى يوم الارض الذي تحول الى يوم للتضامن مع الشعب العراقي في حربه العادلة ضد الغزو البريطاني الامريكي ..

وقد ذكرت مصادر في الشرطة الاسرائيلية ان اجهزتها الامنية تلقت عشرات التحذيرات من امكانية وقوع عمليات تفجيرية في هذا اليوم تحديدا... ولكن كما يبدو لم تستطع كشف عملية نتانيا التي اسفرت حسب التقديرات الاولية عن وقوع عشرات الاصابات بينهم جنود ..