الجيش يكشف: المسؤول الامني الذي سرق منزله قبل شهر، هو رئيس الموساد

الجيش يكشف: المسؤول الامني الذي سرق منزله قبل شهر، هو رئيس الموساد

قال الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي، اليوم، ان المسؤول الامني الرفيع الذي تعرض منزله الى السرقة، قبل شهر، هو رئيس جهاز الموساد الاسرائيلي مئير دغان، مضيفا ان "الغرض السري" الذي سرق من منزل دغان هو جهاز هاتفه الخليوي الذي يحوي ارقام هواتف في غاية السرية.

وكان دغان قد استيقظ من نومه قبل شهر، في بيته الكائن في مدينة تل أبيب وتبين أنه فقد هاتفه الخليوي . وقدم دغان شكوى للشرطة وأجهزة الأمن التي تقوم بالبحث عن الجهاز ومعرفة المصدر الذي وصل إليه، غير أنه لم يتم حتى الآن العثور على الجهاز.

ولم يتضح بعد ما إذا كان الهاتق قد وقع في أيدي عناصر جنائية أو في أيدي جهة أخرى. ولم يكشف الناطق العسكري ما اذا كان قد تم ضبط السارق او استعادة الهاتف.