الشرطة تبدأ التحقيق مع رئيس الحكومة، أريئيل شارون، بعد غد الاربعاء

الشرطة تبدأ التحقيق مع  رئيس الحكومة، أريئيل شارون، بعد غد الاربعاء

أكدت مصادر قضائية اسرائيلية أن الوحدة القطرية للتحقيق في أعمال الغش والاحتيال، ستبدأ، بعد غد الاربعاء، التحقيق مع رئيس الحكومة أريئيل شارون في قضيتي الجزيرة اليونانية والقرض الذي حصل عليه من المليونير اليهودي سيرل كيرن.

وكان المستشار القضائي للحكومة، الياكيم روبنشطاين، قد صادق، الاسبوع الماضي، على بدء التحقيق مع شارون في القضيتين.

وكانت الوحدة القطرية للشرطة المختصة بقضايا الجرائم الدولية قد حققت في قضية الجزيرة اليونانية المتورط بها رجل الأعمال دافيد ايبل وارئيل شارون ونجله غلعاد.

وتسعى الشرطة الى تبيان ما اذا قام شارون بالتوسط لدى المسؤولين اليونانيين لمساعدة ايبل على شراء جزيرة اليونانية وتسهيل اجراءات اقامة منتجع سياحي عليها، مقابل حصول نجله جلعاد على راتب شهري ضخم، تحت غطاء "تقديم المشورة لابيل".

وكانت صحيفة "هآرتس" قد كشفت، قبل نحو شهر، عن قضية تورط شارون ونجليه جلعاد وعمري في "قضية سيرل كيرن".

حيث كشفت الصحيفة حصول شارون عل مبلغ 1.5 مليون دولار من رجل الأعمال اليهودي سيرل كيرن، الامر الذي جر، لاحقا، الى التحقيق حول شبهات اشارت الى حصول شارون على القرض من رجال اعمال نمساويين يرغبون بدفع مصالح خاصة لهم في اسرائيل.

وسترأس طاقم التحقيق، العميد ميري غولان، مديرة الوحدة القطرية للتحقيق في قضايا الغشّ والاحتيال.