الشرطة تضع الحراسة على ضريح رابين خشية الاعتداء عليه باعقاب ازدياد الاعتداءات على النصب التذكاري

الشرطة تضع الحراسة على ضريح رابين خشية الاعتداء عليه  باعقاب ازدياد الاعتداءات على النصب التذكاري

تم ليلة أمس وضع حراسة خاصة على النصب التذكاري لضريح رابين في القدس خشية الاعتداء على الضريح وتلويثه وذلك باعقاب ازدياد اعمال الاعتداء على النصب التذكاري لرابين.

ويذكر ان مجهول قام أمس برسم شارة الصليب المعقوف على سيارة عضو الكنيست يولي تمير في القدس.

كما قامت الشرطة الاسرائيلية في مدينة تل ابيب، مساء أمس الاثنين، باعتقال مواطنة اسرائيلية كتبت شعارات متطرفة على اللوح التذكاري الذي يخلد لنشاطات رئيس الحكومة الأسبق يتسحاق رابين، الذي تصادف، يوم غد الرابع من نوفمبر، الذكرى الثامنة لاغتياله.

فبعد يومين من قيام جهات كهانية متطرفة بتلويث النصب التذكاري لرابين بالاصباغ ورسم شعار الصليب المعقوف وشعار "كهانا كان محقا" على النصب التذكاري، والتقاط عدسة التلفزيون لشاب اسرائيلي وهو يبصق على النصب التذكاري، واعتقال موظف في بلدية تل ابيب بتهمة مهاجمة مجموعة من الشباب الذين حرسوا النصب بعد الاعتداء عليه، قامت المدعوة ايريس كوهين، من القدس، اليوم، بكتابة شعاري "رابين قاتل" و"بأمر من رابين قتل يهود" قرب النصب التذكاري المقام حيث قتل رابين قبل ثماني سنوات.

كما كتبت المتهمة شعاري "اللعنة على بيرس" و"اللعنة على دالية رابين"، في مكان قريب من النصب التذكاري. وتم اعتقالها وتحويلها الى التحقيق.