العثور على السفير الإسرائيلي في السيلفادور عارياً وثملاً ومكبل الأيدي قرب السفارة..

العثور على السفير الإسرائيلي في السيلفادور عارياً وثملاً ومكبل الأيدي قرب السفارة..

أصدرت وزارة الخارجية الإسرائيلية أمراً إلى سفير إسرائيل في السيلفادور بالعودة إلى البلاد، وذلك في أعقاب العثور عليه في ساحة بيته عارياً ومكبل الأيدي وثملاً، من قبل رجال الشرطة المحليين، والذين يقومون بحراسة السفارة.

وعلم أن حالة من الحرج والإرباك الشديدين تسود وزارة الخارجية الإسرائيلية في أعقاب فضيحة السفير العاري، في حادثة تشير إلى أنه تم العثور عليه بعد "نشاط جنسي شاذ وسادي".

وبحسب صحيفة "معاريف" فقد وقعت هذه الحادثة قبل أسبوعين، عندما عثرت الشرطة المحلية في إطار دورياتها العادية في محيط السفارة الإسرائيلية في السيلفادور، على إنسان يفترش الأرض عارياً، على مسافة قصيرة من مبنى السفارة.

ولدى اقتراب أفراد الشرطة منه لتقديم المساعدة له، تبين لهم أنه "ثمل، في حين كانت يداه مكبلتين، وفي فمه كرة صغيرة، وعلى جسده أدوات جنسية تشير إلى أنه كان قد شارك في فعالية جنسية شاذة".

ولما تبين لرجال الشرطة أنه سفير إسرائيل، قاموا بنقله إلى بيته، وأبلغوا قيادة اليهود في المنطقة بالحادث، من باب أنه قد تعرض إلى اعتداء، إلا أنه تبين أن السفير لم يقم بتقديم أية شكوى جنائية بهذا الشأن.

وفي أعقاب الحادث المذكور قررت وزارة الخارجية الإسرائيلية إنهاء مهام عمل السفير وإعادته إلى إسرائيل.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018