الغاء الاضراب في المدارس فوق الابتدائية

الغاء الاضراب في المدارس فوق الابتدائية


توصلت نقابة المعلمين فوق الابتدائيين ووزارة المعارف،الليلة الماضية، الى اتفاق تمتنع النقابة بموجبه عن الاضراب لمدة اسبوع، فيما تجري في المقابل مفاوضات مكثفة بين الطرفين  حول مطالب النقابة والتقليصات المقررة في جهاز المعارف.


جاء ذلك خلال مداولات جرت في محكمة العمل القطرية، الليلة الماضية، بحضور وزيرة المعارف ليمور لفنات، التي كانت التمست الى المحكمة لمنع النقابة من تنفيذ قرارها باعلان الاضراب في المدارس فوق الابتدائية اليوم الاربعاء، احتجاجا على تقليص ميزانية المعارف.


والزم القاضي تسفي ادلر الجانبين على تقديم تقارير له حول التقدم في المفاوضات، مرة كل يومين. وسيعقد اللقاء الأول بين الطرفين الساعة 11 من صباح اليوم. وقد اعتبرت الوزيرة لفنات قرار الاضراب "عشوائيا وغير مقبول على الجمهور"، فيما اعتبرت النقابة الاتفاق الذي تم التوصل اليه في المحكمة بمثابة انجاز لها، لأنه اجبر الوزارة على التفاوض معها.

وحسب بيان نقابة المعلمين يصل حجم التقليصات الى 36 الف ساعة تعليم، ما يعني ان كل طالب سيخسر، في السنة الدراسية المقبلة، ست ساعات دراسية.

يشار الى ان الخلاف بين نقابة المعلمين ووزارة المالية يتواصل منذ عدة أشهر، ويتمحور، بشكل اساسي حول شروط التقاعد الجديدة وتقليص ميزانية المعارف. وكانت نقابة المعلمين قد شوشت النشاطات اللامنهجية طوال عدة اشهر، منذ مطلع السنة الدراسية الحالية، وامتنع المعلمون عن الخروج مع طلابهم في رحلات مدرسية، كما امتنعوا عن توزيع الشهادات في نهاية الفصل الدراسي الماضي، اضافة الى الامتناع عن تحويل العلاقمات الواقية الى ادارات المدارس.

ووصلت الازمة الى اوجها، اليوم، مع قيام رئيس مركز السلطات المحلية باعلان بدء التقليص في التعليم فوق الابتدائي، ومطالبته لرؤساء السلطات المحلية ببدء فصل ما يتراوح بين 1500 و2000 معلم، ما جعل النقابة تعقد اجتماعا طارئا تقرر في ختامه اعلان الاضراب يوم غد.

يشار الى ان المسؤول عن الاجور في وزارة المالية، يوفال رخيلبسكي، عرض، ظهر اليوم، خطة للاصلاح الشامل في جهاز المعارف، تقضي بفصل 20 الف معلم.

وقال رخيلفسكي ان الخطة تقضي بزيادة عدد ساعات التعليم لكل معلم، مقابل فصل قرابة 20 الفا منهم على مدى خمس سنوات.