الكنيست تقر قانوناً، للنائب زحالقة، يلزم أعضاء المجالس البلدية دفع ضريبة الارنونا

الكنيست تقر قانوناً، للنائب زحالقة، يلزم أعضاء المجالس البلدية دفع ضريبة الارنونا

صادقت الكنيست اليوم، الثلاثاء، بالقراءة التمهيدية على اقتراح قانون للنائب د. جمال زحالقة، رئيس كتلة التجمع الوطني الديمقراطي البرلمانية، يقضي بإلزام اعضاء مجالس السلطات المحلية بتسديد رسوم الارنونا المستحقة عليهم لسلطاتهم المحلية.

ووفق القانون، الذي حظي بإجماع هيئة الكنيست، يمكن احالة عضو سلطة محلية من منصبه اذا لم يدفع مستحاقاته على مدار سنة كاملة، وفقط بعد تسديد مستحقاته يحق له مزاولة منصبه كعضو في السلطة المحلية.

وقال النائب زحالقة إن "السلطات المحلية تعاني من تدني نسبة الجباية من المواطنين، الذين من بينهم اعضاء في المجالس والبلديات، الذين يتهربون لسنوات من دفع مستحقاتهم بدلاً من ان يكونوا مثالاً للمواطنين".

وأضاف النائب زحالقة: ممثلو جمهور يفترض ان يكونوا نموذجاً للناخبيهم والمواطنين عموماً بتسديد كافة مستحقاته للسلطة المحلية، لكن بعضهم يستغل صلاحياته للتهرب من دفع مستحقاته".

وجاء اقتراح القانون بعد توجه عدد من رؤساء السلطات المحلية للنائب زحالقة الذين شكوا من عدم قدرتهم على عدم الزام اعضاء السلطة المحلية تسديد مستحقاتهم للسلطة المحلية لأسباب تتعلق باستقرار الائتلاف. كما وأنّ كثيراً من المواطنين يستغلون ذلك ذريعة لعدم تسديد مستحقات الارنونا".

هذا وتقرر تحويل القانون الى لجنة المال في الكنيست لمتابعته وتحضيره لقراءات الاولى والثانية والثالثة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018