المدارس الاسرائيلية تفتح ابوابها، يوم الاحد المقبل، بصورة منتظمة

المدارس الاسرائيلية تفتح ابوابها، يوم الاحد المقبل، بصورة منتظمة

قررت نقابة المعلمين في اسرائيل عدم تعطيل افتتاح السنة الدراسية الجديدة يوم الاحد المقبل في المدارس الابتدائية والاعدادية لتكون بذلك قد تراجعت عن تهديدها باعلان الاضراب احتجاجا على الغاء وزارة المهعارف للامتيازات التي يحصل عليها المعلمون في مناطق الافضلية ( ب) و التي تشكل 20% من الراتب الشهري الذي يتقاضاه ما يقرب من 7 الاف معلم من 74 قرية ومدينة في مختلف انحاء البلاد اضافة الى فصل اعداد كبيرة من المعلمين بسبب تردي الاوضاع الاقتصادية في اسرائيل والتقليصات بالنفقات العامة التي تقوم بها وزارة المالية

واعلن رئيس نقابة المعلمين، يوسي فيسرمن ان نقابته قررت افتتاح السنة الدراسية بصورة منتظمة والغاء الاضراب بناءً على نصيحة المستشار القانوني للنقابة ، بيني كوهن الذي اشار على ممثلي المعلمين خلال اجتماع للنقابة عقد اليوم، بالتوجه الى المحكمة العليا ضد وزارة المعارف من اجل الغاء قرارها ابطال الامتيازات الممنوحة للمعلمين

من جهته، اعربت وزيرة المعارف الاسرائيلية، ليمور ليفنات، عن " ارتياحها لقرار النقابة بالغاء الاضراب" مشيرة الى ان قرار الغاء الامتيازات اتخذ قبل خمسة اشهر.. وكان امام المعلمين الوقت الكافي للتباحث ولم تكن هناك حاجة للتلويح بالاضراب "..

واضافت : " نمر بظروف صعبة وجميع القطاعات عانت وسوف تعاني مستقبلا في ظل تردي الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية في اسرائيل وهناك الكثير من المشاكل ...وعلى الجميع ان يتحمل قسطه من الصعوبات .."!