المدعية العامة للدولة تنتقد هجوم روبنشطاين على الصحافة وتقول انه لا علاقة لها بما ينشر في الصحف

المدعية العامة للدولة تنتقد هجوم روبنشطاين على الصحافة وتقول انه لا علاقة لها بما ينشر في الصحف

نفت المدعية العامة للدولة عدنة أربيلي ان يكون لها أية علاقة بما تنشره الصحف من انتقادات حول المستشار القضائي للحكومة. كما انتقدت هجوم المستشار القضائي على الصحافة وأفراد في الاكاديمية. وقالت انها تأسف لما يشعر به المستشار ولكنها اعربت عن عدم موافقتها لهذا الهجوم.

هذا وكان المستشار القضائي للحكومة، الياكين روبنشطاين، قد هاجم وسائل اعلام وشخصيات اكاديمية وصحافيين بتقصد الاساءة اليه قائلا ان ذلك يتم على خلفية كونه "متدينا".

وقال روبنشطاين خلال هجومه التحريضي على الصحفيين انهم "يعيشون في عالم من الكذب، ويتصرفون وفقا للمبدأ القائل بانه إذا كنت غير قادر على مواجهة الحقائق، فهاجم من يكشف عنها. إنهم يعيشون في عهد الصحافة السطحية والجاهلة والتي لا تتبع آداب المهنة وذات مواقف مسبقة". ويأتي هذا الهجوم، متزامنا مع تصعيد حكومة أريئيل شارون محاولات سيطرتها وتحكمها في وسائل الاعلام الإسرائيلية المكتوبة والمرئية والمسموعة.

أما رئيس مجلس الصحافة السابق، البروفيسور مردخاي كرمنيتسر فقد قال في تصرح للأذاعة الإسرائيلية ان أقوال المستشار القانوني للحكومة روبنشطاين هي مجرد "انفلات تحريضي" وقال ان المستشار لا يفهم ما هو دور الصحافة في دول ديمقراطيةـ مضيفا "ليس من وظيفة الصحافة التصفيق لمستشار قضائ فاشل".