المستشار القضائي للحكومة يهاجم قرار لجنة الكنيست بعدم نزع حصانة نعومي بلومنطال

المستشار القضائي للحكومة يهاجم قرار لجنة الكنيست بعدم نزع حصانة نعومي بلومنطال

هاجم المستشار القضائي للحكومة الياكيم روبنشطاين قرار لجنة الكنيست بعدم نزع حصانة عضو الكنيست نعومي بلومنطال ووصف القرار بانه يغلب عليه الاعتبارات السياسية.

كما قررت الحركة من أجل جودة الحكم الالتماس الى المحكمة العليا ضد قرار لجنة الكنيست.

وقال المستشار القضائي للحكومة: "مع كل الاحترام الذي أكنه لهذا الجسم البرلماني الا ان تصويته يثير العديد من التساؤلات حول مكانة الجسم البرلماني الذي من المفروض ان يتخذ قرارات تتعلق بتطبيق القانون".

كما قال أيضا: "طريقة تصويت بعض الاشخاص في هذه اللجنة ممزوجة بطابع سياسي".

أما المستشارة القضائية للكنيست آنة شنايدر فقالت ان التصويت ونتيجته هو في حدود المعقول وضمن صلاحيات اللجنة وقالت انها ستدافع عن قرار اللجنة أمام المحكمة اذا اضطرت لذلك.

وكان رئيس الكنيست رؤوبين ريفيلين قد حذر أعضاء اللجنة قبل التصويت بان قرارهم بعدم نزع الحصانة سيترك مجالا للمحكمة العليا للتدخل بهذا القرار.

وتشير الأوساط القضائية ان المحكمة العليا في حالة اضطرارها للبت في المسألة فانها ستعمل على الغاء قرار لجنة الكنيست.